تصغير الخط تكبير الخط
أ.طلعت خطيب أوغلو

بقلم/ السيد طلعت خطيب أوغلوا- رئيس التحرير

تركيا قديما وحديثا...لا يختلف اثنان على جمالها وروعتها، والتي أصبحت في الآونة الأخيرة ملاذاً لعشاق السياحة والتمتع بالمناظر الخلابة التي تأسر القلوب، فلو كتبت مقالات كبيرة، وأفردت مشاريع عظيمة للحديث عن العراقة والجمال التركي لن يوفيها حقها، فتركيا بلد الحب والجمال بلا منازع.

وفي رحلة  زيارات خاصة في هذه الأيام المباركة أيام عيد الأضحى ومن أجل الوقوف على رونق وروعة البلاد ومدنها  والجمال التركي العثماني الأصيل الذي يتمثل في المباني القديمة، والتطورات الحديثة في هذه البلاد، تعرفنا على  مدينة "أدرنة" التي تعتبر مثالا واضحا لتجانس الماضي بالحاضر فيظهر ذلك واضحا فيها.

تاريخ مدينة "أدرنة":

أدرنة إحدى مدن تركيا الواقعة في أقصى الجهة الشمالية الغربية من القسم الواقع في أوروبا والقريبة من حدود بلغاريا واليونان، أسسها الرومان في القرن الثاني الميلادي وسقطت في يد العثمانيين في سنة 1362م وصارت عاصمتهم من 1365 م إلى 1453 م والآن هي عاصمة المحافظة التي تسمى أيضا بنفس الاسم.

تشتهر المدينة الجميلة بمبانيها العظيمة كالمسجد الذي بناه السلطان سليم الثاني  وكان قد صممه المعماري الشهير سنان آغا ومناراته هي أعلى المنارات في تركيا.

تحتوي مدينة "أدرنة" على 9 بلديات، وبفضل جوامعها ومتاحفها والأسواق الموجودة بها تحولت إلى متحف مكشوف، وتشتهر بشواطئها النظيفة القابلة للسباحة، وخاصة سواحل خليج "ساروس"، التي تجذب العديد من السياح إليها، وتعتمد في اقتصادها على الزراعة بشكل كبير، وتشتهر بصناعة الجبن الأبيض والصابون.

معالم مدينة "أدرنة":

كثيرة هي المعالم الجميلة في أدرنة التركية ما بين مساجد قديمة عريقة، و أسوار ، وقباب، وشوارع تاريخية نرصد لكم في هذا زيارتنا هذه بعضاً من المعالم:

– مسجد السليمية Selimiye Camii:

تم بناء هذا المسجد من قبل المعماري المعروف ب "معمار سنان"، بتكليف من السلطان سليم الثاني، ويعتبر من أهم إنجازات الفن المعماري التركي.

– المسجد القديم:

بني "المسجد القديم" خلال القرن الخامس عشر، بالقرب من "مسجد السليمية"، ويعتبر من أقدم وأصغر المساجد فى مدينة "أدرنة"، ويشتهر بنقوشه الفريدة، وقبته الصغيرة.

– مسجد الشُرَف الثلاث Üç Şerefeli Camii :

وبمآذنَ أربعة بنيَ مسجد الشرَف الثلاث، ويمكن التعرف بسهولة عليه بمآذنه المميزة والفريدة. وقد تم بناؤه في القرن الخامس عشر بتصميم عجيب، حيث يحتوى على ثلاث شُرَف، كما يحتوي على العديد من القباب مختلفة الحجم.

– برج المقدونية Makedonya Kulesi:

يعد "برج المقدونية" جزءاً من تحصينات المدينة، ويعود تاريخه إلى العصر الروماني. وهو ذو شكل دائري، يشبه فى بنائه برج "سالونيك وايت" فى اليونان.

– المدينة المسوَّرة القديمة:

من أقدم المناطق في "أدرنة"، وتعد منطقة سياحية من الطراز الأول. ويوجد بها أكبر كنيسة يهودية فى تركيا والبلقان.

– شارع "سارجلار" Saraçlar :

يعتبر شارع التسوق الرئيسي فى "أدرنة"، ويتميز بكثرة المقاهي الموزعة على جانبيه، وتميزه أيضاً أبنيته المعمارية الفريدة. ويتوسط الشارع نافورة تجذب أنظار السيَاح؛ ويلتقطون الصور دائماً بجانبها.

– شواطئ المدينة:

تشتهر مدينة "أدرنة" بشواطئها النظيفة القابلة للسباحة؛ وخاصة سواحل خليج "ساروس"، التي تجذب العديد من السياح إليها.

أخيراً المشاهد والمتابع للأجواء التركية من حضارة وجمال يلاحظ أن بتركيا جميع انواع السياحة وجميع أشكال السياحة التي تميزها عن غيرها من البلدان الأخرى و تجعلها وجهة سياحية عالمية للسياح من جميع الأطياف والجنسيات والأديان أيضًا ، و نصيحتنا لك في تركيا عند ذهابك إلى مدينة أدرنة المميزة لا تنسى الذهاب لشوارعها ومطاعمها ولا تنسى شراء الصابون المميز كهدايا تذكارية مميزة، بهذا تكون انت الرابح الأكبر.

وما أسعدنا كثيرا أننا وصلنا لدار الشفاء تلك المستشفى الذي بناها بايزيد الثاني في عام (895هـ.1488م) و كانت تمتزج فيها أصوات الموسيقى مع خرير مياه نهر تونجالمار وكان يعالج المعالجون العثمانيون المرضى أصحاب الأمراض النفسية المستعصية, وشاهدنا أن المكان لا يزال بكافة تفاصيله العملاقة من حمام عثماني و صيدلية وكلية طبية وغرف لإعداد الطعام موجودة كأثر يدل على حقيقة الإنجازات الطبية العظيمة التي حققتها الدولة العثمانية.


ومن أجل أن يكون متابعي نيو ترك بوست الكرام معنا لحظة بلحظة قمنا بعمل بث مباشر لنقل الصورة لمتابعينا كاملة كما هي:
لمتابعة البث المباشر لزيارة مدينة أدرنة عبر الرابط التالي: https://www.facebook.com/newturkpost/videos/1416413365079074/
كما سنكون معكم غدا ثالث أيام عيد الأضحى المبارك من مدينة تركية أخرى, فانتظرونا.