في رمضان بقلاوة “غازي عنتاب” لا يُشبع منها

في رمضان بقلاوة “غازي عنتاب” لا يُشبع منها

بحلول شهر رمضان يزداد الطلب على بقلاوة غازي عنتاب الشهيرة ,وهي أكثر ما يميز ولاية غازي عنتاب التركية تتميز بجودة الفستق والسمن المستخدم في تحضيرها فضلًا عن عجينته الرقيقة جدًا.
جدير بالذكر أنه ليس تركيا من تطلب البقلاوة  فحسب ، وإنما في مختلف دول العالم.
ومع اقتراب عيد الفطر السعيد، ازداد الطلب على “بقلاوة عنتاب” التي تعدّ أول منتج تركي مسجل لدى الاتحاد الأوروبي، ما دفع مصانعها إلى زيادة ساعات العمل وزيادة عدد العاملين بنسبة 50%.
بدوره أكد لفنت أقطاش، رئيس مجلس إدارة شركة “عنتاب للبقلاوة”، أن “الطلب على البقلاوة العنتابية يزداد في شهر رمضان بشكل ملحوظ، ويتزايد بشكل مطرد مع اقتراب عيد الفطر”.
ولفت لفنت إلى أن البقلاوة ترسل إلى كافة المدن التركية، بالتوازي مع تصديرها للعديد من دول أوروبا والشرق الأوسط، وخاصة قطر والمملكة العربية السعودية وألمانيا والولايات المتحدة.
وختم موضحًا أن ما يميّز “بقلاوة عنتاب” عن تلك التي تُصنّع في مناطق أخرى، جودة الفستق والسمن المستخدم في تحضيرها وكذلك عجينته الرقيقة جداً.
ومن المعروف أن مدينة غازي عنتاب، مدرجة على “شبكة المدن الإبداعية” لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “يونسكو”.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com