نيو ترك بوست | أخبار تركيا بنكهة عربية
الأخبار

جبل "توزلوجة" بتركيا.. للشفاء من أمراض التنفستم النشر: 19/06/2017 - الساعة: 00:43 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

يقصد السياح  بولاية إيغدير التركية، جبل "توزلوجة" الملحي،  للاعتقاد السائد بأن زيارته ستساعد في الشفاء من أمراض الجهاز التنفسي.

ويمتلك جبل "توزلوجة" أكبر احتياطي ملح في منطقة شرق الأناضول، ويتم إنتاج الملح فيه منذ حضارة الحيثيين التي أفلت قبل 3 آلاف و500 عام.

وقد سهل وصول الزائرين إليه بواسطة سياراتهم عن طريق حفر أنفاق تؤدي إليه .

     

وقال مدير قسم الثقافة والسياحة في الولاية عثمان إنغين دنيز، للأناضول، إن "جبل توزلوجة أصبح من الأماكن المهمة التي تجذب السياح في الولاية".

ووضح بأن "الجبل أصبح محط اهتمام محبي الطبيعة المحليين والأجانب بسبب شكله الخارجي".

ولفت أن "بعض السياح الذين يعانون من أمراض في الجهاز التنفسي، يتماثلون للشفاء بعد أن يقضو قسطا من وقتهم داخل الجبل".

وأضاف أنه "يتم إنتاج نحو 60 طنًا يوميًا من الملح في الجبل، ما يعني أنه مصدر دخل مهم بالمنطقة".

ويقدر احتياطي الملح في الجبل، بأنه يكفي لسد احتياجات تركيا من الملح لـ 200 عام، حيث يتم تصديره إلى المدن التركية المختلفة والبلدان المجاورة مثل جورجيا، وأذربيجان، وإيران.

وقامت الحضارة الحيثية أو حضارة الحيثيين على معتقدات مختلفة، كانت واحدة من الإمبراطوريات ذات النفوذ في عصرها وبسطت سيطرتها على الأناضول وشمالي سوريا، وكانت ندًا للحضارات المعاصرة لها في بلاد الرافدين ومصر وبلاد فارس، في تلك الفترة.

واصطدم الحيثيون مع الفراعنة المصريين في معركة قادش قرب نهر العاصي في سوريا وانتصر فيها الحيثيون، لتوقع بعدها أول اتفاقية سلام بالتاريخ.

أنشر
انسخ الرابط
11863 مشاهدة
أهم الأخبار
  • 23/11/2017 - 10:04

    استلم تنظيم " PYD" الذراع السوري لحزب العمال الكردستاني " PKK"، 120 عربة مدرعة مضادة للقتال والألغام من الولايات المتحدة الأمريكية عبر معبر فيشخابور على الحدود العراقية – السورية.
أحدث المقالات
  • 27/10/2017 - 10:37

    تأملتُ.. ( منظفي الشوارع ورافعي القمامة)، كم هم قريبون من الله ﷻ ، إذ حين أنزل الله ﷻ آدم الى الارض ليستخلفه فيها، فالخلافة بالضرورة تعني الاهتمام بالامانة، أمانة الكوكب، وأمانة البشر، وأمانة التعمير والتنمية، ومنظفي الشوارع رافعي القمامة، هم أول من يصدق عليهم ممارسة الاستخلاف عملياً عبر إهتمامهم برعاية الكوكب ليصلح للاقامة والسكن،
اخترنا لكم
FreeCurrencyRates.com