بالصور :ينابيع “تشان صويو” أجود مياه تركيا تدخل الأسواق العالمية

تم النشر: 28/06/2017 - الساعة: 11:23 بتوقيت اسطنبول
نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

طرحت شركة “تشان صويو” التركية لإنتاج وتعبئة مياه الشرب  منتوجاتها في الأسواق الأمريكية والأوروبية والصينية

بعد أن حظيت باهتمام كبير من قِبل الأسواق التركية والخليجية.
وأفاد مراسل الأناضول أن  منشآت تابعة لبلدية منطقة درينجة بولاية قوجة إيلي غربي تركيا، تشرف على عملية تنقية وتعبئة مياه ينابيع تشان صويو.
وبلغت صادرات شركة تشان صويو خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي 2017، 10 ملايين زجاجة ماء إلى كل من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين.
وحرصت الشركة على إرسال  عيّنات من مياه ينابيع تشان صويو إلى 71 دولة مختلفة، بهدف عرض منتجها والبدء بمحادثات حول كيفية التصدير.
بدروه قال علي حيدر بولوط رئيس بلدية منطقة درينجة، إنّ تاريخ ينابيع تشان صويو يمتد إلى العهد العثماني، وأنّ مياهها تعد من أجود المياه المتوفرة في تركيا.
وأوضح بولوط  أنّ نسبة الملوحة منخفضة في مياه تشان صويو مقارنةً مع غيرها، الأمر الذي يجعل تلك المياه مرغوبة أكثر، في الأسواق الداخلية والخارجية.
وعن المنشآت الموجودة لدى بلديته قال بولوط: “بدأنا بتعبئة المياه عبر جهاز صغير قبل عدة سنوات، ومع مرور الزمن طوّرنا الجهاز وجلبنا أحدث التقنيات في هذا المجال، فالجهاز الموجود حالياً قادر على تصنيع 45 ألف عبوة بلاستيكية في الساعة الواحدة”.
وتطرق بولوط إلى الأزمة الخليجية الحاصلة بين قطر وعدد من الدول العربية الأخرى، مبدياً استعداد بلديته لتزويد قطر بمياه الشرب، وتوفير احتياجاتها.

 

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

الأوسمة

أنشر
انسخ الرابط
13023 مشاهدة
الموضوع التالي
مخاطر العمل الليلي

مخاطر العمل الليلي
أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 20/02/2018 - 17:10

    العمليات العسكرية في أي بقعة من بقاع الأرض إن لم يصاحبها عمل سياسي ودبلوماسي فهي أقرب إلى البلطجة، وسرعان ما تفشل بعد أن تفقد مصداقيتها سواء على المستوى الدولي أو على مستوى الجبهة الداخلية وحتى على مستوى الجنود الذين ينفذونها .
  • 05/02/2018 - 14:33

     مصيرٌ مجهول تنتظره لغةُ الضاد على ألسنةِ الوافدين الجُدُد ، من أبناء العربيّة ، الذين استقرّت بهم السّبُل في أصقاع القارة الأوروبية ، و وجدوا أنفسهم مضطرّين إلى الانشغال باللغة الجديدة كي يتسنّى لهم الاندماج في المجتمع الجديد
اخترنا لكم
FreeCurrencyRates.com