بالأرقام: الأتراك يُقبلون على القرآن أكثر من أيّ وقت مضى

بالأرقام: الأتراك يُقبلون على القرآن أكثر من أيّ وقت مضى

أعلن بنيامين آلبيراق، المسؤول في مديرية الخدمات التعليمية التابعة لرئاسة الشؤون الدينية في تركيا، أن عدد حفظة القرآن المسجلين في البلاد منذ عام 1976 تجاوز الـ 128 ألفاً.

 وأشار آلبيراق في تصريحات صحفية إلى مواصلة الشعب التركي الاهتمام بالقرآن الكريم وحفظه، منذ تواجده في هذه الأراضي.

وقال: "عدد حفظة القرآن المسجلين الحاصلين على وثائق منذ 1976، بلغ 128 ألف و440 شخصا".

وأضاف " لدينا قرابة 70 ألف طالب يخضعون لدورات حفظ القرآن في مدارس داخلية، وهناك قرابة 5 آلاف شخص يقدمون خدمات تعليمية لهؤلاء الطلاب".

وأشار إلى أن عدد حفظة القرآن ممن حصلوا على وثائق خلال العام الماضي بلغ 6500 طالبا، بعد أن كان 6000 في 2015، و5500 في 2014.

وعن عدد الأطفال المشاركين في الدورات الصيفية لتعليم القرآن الكريم، أردف آلبيراق قائلا: "نحو 3 ملايين طفل يتلقون دورسا دينية بما فيها تعليم القرآن في 77 ألف دورة صيفية".

يذكر ان تركيا تعتبر من أكثر البلدان الإسلامية محافظة على تعاليم الدين الحنيف، وذلك يتجلى في اهتمامها بمساجدها، وحلقات التدريس الدينية في المدارس والمساجد والأماكن العامة، ومساعدة المسلمين في كافة أصقاع الأرض على نشر الدين الإسلامي والمحافظة عليه.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com