دراسة حديثة :صبغات الشعر مسبب رئيسي للسرطانتم النشر: 13/07/2017 - الساعة: 06:49 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

أثبتت دراسة حديثة تخصصت بصحة والجمال تفيد أن فرد الشعر عند النساء باستخدام مواد كيماوية، أو صبغه باللون البني الداكن أو الأسود، يواجهن خطر الإصابة بسرطان الثدي أكثر من غيرهن.

و أضافت تامارا جيمس تود، المتخصصة في علم الأوبئة، بعد الاطلاع على التقرير المنشور في دورية (كارسينوجينيسيس)، "يراودني القلق بشأن صبغات الشعر الداكنة ومواد فرد الشعر".

 

وأشارت "يجب أن نفكر حقا في الاستخدام المعتدل للأشياء، وأن نحاول التفكير في أن نتجه بدرجة أكبر نحو المواد الطبيعية"، وفق ما نقلت "رويترز".

 

وشملت الدراسة 4285 امرأة أميركية من أصول أفريقية وبيضاء، وهي الأولى التي ترصد زيادة كبيرة في خطر الإصابة بسرطان الثدي بين النساء اللاتي يستخدمن الدرجات الداكنة من صبغة الشعر، ومواد فرد الشعر الكيماوية.

 

ووضحت الدراسة خطر إصابة النساء من أصول أفريقية، اللاتي ذكرن استخدام صبغات الشعر الداكنة، بسرطان الثدي بنسبة 51 بالمئة عن نظيراتهن اللاتي لم يستخدمنها.

 

بينما كانت احتمالات إصابة النساء من أصول أوروبية، اللاتي ذكرن استخدامهن مواد الفرد الكيماوية بسرطان الثدي أعلى بنسبة 74 في المئة.

أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 21/09/2017 - 10:12

    ظنّوا بأنّ الحلم الأوروبي سينقلهم إلى حياةٍ أفضل رغداً ممّا هم فيه في قطاعهم المُحَاصر ، و إذ به يعود أدراجَ الرياح بهم حيث نقطة اللاعودة ، لتتقلّص أحلامهم رويداً رويداً ، و يصلون إلى ما يشبه فكّي كماشة ، إمّا العودة المشوبة بالحذر و المخاطر و المصير المجهول ،
اخترنا لكم
البحث السريع
البحث السريع