8عروض دولية مؤهلة لمناقصة مشروع للطاقة المتجددة في تركيا

تم النشر: 27/07/2017 - الساعة: 17:43 بتوقيت اسطنبول
نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

بادرت  8 اتحادات شركات، بعضها ضمن الـ10 الأوائل عالميًا في مجال إنتاج توربينات الرياح،إلى تقديم عروضها للحكومة التركية للفوز بمناقصة إنشاء مشروع لطاقة الرياح المتجددة، قادرة على توليد ألف ميغاواط من الطاقة.

وأفادت مصادر في وزارة الطاقة والموارد الطبيعية التركية،اليوم الخميس، إن الفترة المحددة لتلقي العروض الأخيرة على مناقصة مشروع الطاقة المتجددة في تركيا، قد انتهت ظهر اليوم.

ولفتت المصادر ذاتها أن  4 شركات ألمانية، قدمّت عروضها متحدة مع شريكاتها التركية، للفوز بمناقصة المشروع الذي سيساهم في توليد ألف ميغاواط من طاقة الرياح في 5 مناطق مختلفة بتركيا.

كما شاركت في تقديم العروض  شركات أمريكية وصينية ودنماركية متحدة مع شريكاتها التركية، بعضها مصنفة ضمن أفضل عشر شركات في العالم في إنتاج توربينات الرياح وذلك وفقاً للمصادر ذاتها

وأعلنت وزارة الطاقة والموارد الطبيعية التركية،أنها تخطط للإعلان عن نتيجة دراسة العروض الخاصة بالمناقصة في أغسطس/آب المقبل.

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

الأوسمة

أهم الأخبار
  • 21/02/2018 - 19:04

    أكد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم اليوم الأربعاء على أن المواقع التي طهرها الجيش التركي باشرت بالاتحاد في مدينة عفرين السورية، وذلك خلال كلمة له في لقاء التعريف بالخطة التنموية الجديدة لتركيا من عام 2019 لعام 2023م، في مركز مؤتمرات المجمع الرئاسي التركي في مدينة أنقرة.
أحدث المقالات
  • 20/02/2018 - 17:10

    العمليات العسكرية في أي بقعة من بقاع الأرض إن لم يصاحبها عمل سياسي ودبلوماسي فهي أقرب إلى البلطجة، وسرعان ما تفشل بعد أن تفقد مصداقيتها سواء على المستوى الدولي أو على مستوى الجبهة الداخلية وحتى على مستوى الجنود الذين ينفذونها .
  • 05/02/2018 - 14:33

     مصيرٌ مجهول تنتظره لغةُ الضاد على ألسنةِ الوافدين الجُدُد ، من أبناء العربيّة ، الذين استقرّت بهم السّبُل في أصقاع القارة الأوروبية ، و وجدوا أنفسهم مضطرّين إلى الانشغال باللغة الجديدة كي يتسنّى لهم الاندماج في المجتمع الجديد
اخترنا لكم
  • 21/02/2018 - 19:53

    نصح مؤسس مايكروسوفت وثاني أغنى رجل في العالم بيل غيتس الطالبين للنجاح وإنشاء المشاريع المستقبلية بكلمة واحدة قائلاً:"
FreeCurrencyRates.com