الكشف عن حليب الفرس كوجهة علاجية بحتة

الكشف عن حليب الفرس كوجهة علاجية بحتة

نيو ترك بوست -

يجذب مركز المعالجة بحليب الفرس في وادي برزت السياحة العلاجية في تركيا في الآونة الأخيرة وذلك لما تشهده تركيا من طفرة كبيرة في هذا المجال ؛الجدير بالذكر ما كشفه مركز متخصص للعلاج بحليب الفرس في منطقة وادي"جتي أوكوز" بقرغيزيا، التي جعلت السياح المحليين والأجانب يقصدون المنطقة ذات الطبيعة الساحرة والهواء النقي.

ويقع الوادي على سفح جبال "تيرسكي ألا تو" التي تبعد عن مدينة "قره قول" 28 كم، والمطلة على الساحل الجنوبي لبحيرة "إسّيق".

ويعني اسم الوادي بالقرغيزية "الثيران السبعة"، نسبة إلى التلال الحمراء المتسلسلة في مدخله، التي تشبه الثيران النائمة إلى جانب بعضها.

ويضم الوادي خياما تقليدية، يقيم فيها السياح، فضلا عن مركز المعالجة الذي يتربع على منبع للمياه الحارة.

وفي حديث للأناضول، تحدث قاني بيك نامازوف، الذي يعمل ضمن الكادر الصحي منذ أعوام طويلة في مركز المعالجة، إن حليب الفرس مفيد في طرد السموم، ومعالجة أمراض مثل التليف الكبدي، والتهاب المعدة.

ونوه إلى أن فترة التداوي تترواح مابين 10 و15 يوما، وأنه في حال الالتزام بقواعد شربه تزداد فائدته.

وذكر نامازوف أن حليب الفرس يكون دسما أقل من أنواع الحليب الأخرى، وينبغي شربه خلال الساعات الأولى الثلاث بعد حلبه، كي لا يفقد فوائده.

بالإضافة أنه وفق الموروث الشعبي، يشرب حليب الفرس بعد تخميره حيث يتحول إلى مايسمى الـ "قميز" الذي يعد المشروب الوطني في البلاد، إلا أنهم باتوا في الآونة الأخيرة يشربونه طازجا أيضا، للاستفادة أكثر من خواصه.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com