تركيا.. ارتفاع فاتورة الطاقة المستوردة 2017

تم النشر: 04/08/2017 - الساعة: 17:58 بتوقيت اسطنبول
نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

لا تتوقف تركيا عند حد ما من الاستثمار والتطور ؛فهي لا تزال تعمل علي تطوير كل مجال بعالم بتركيا سيما الطاقة والدور الذي تلعبه تركيا للحصول علي نتائج مرجوة للاستمرار الطفرة الحاصلة هناك هذا وارتفعت فاتورة الطاقة المستوردة في تركيا بنسبة 32 في المئة خلال النصف الأول من العام الجاري، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وبحسب إحصاءات رسمية اطلعت عليها الأناضول، فإن إجمالي فاتورة الطاقة المستوردة بلغت 17 مليارا و144 مليونا و263 ألف دولار، بين يناير / كانون الثاني ويونيو / حزيران.

 

يذكر أن فاتورة الطاقة المستوردة بلغت 12 مليارا و950 مليونا و341 ألف دولار خلال النصف الأول من العام الماضي.


اقرأ أيضا: بالصور :طيور اللقلق تصطاد الجراد عقب الحصاد في قارص التركية


من جهة أخرى، بلغ إجمالي قيمة الواردات التركية 108 مليارات و323 مليونا و530 ألف دولار خلال النصف الأول من العام الجاري.

 

يأتي ذلك في حديث للأناضول، أرجع أوغوزهان أقينار رئيس مركز أبحاث سياسات واستراتيجيات الطاقة في تركيا (تيسبام)، زيادة قيمة الطاقة المستوردة إلى ارتفاع أسعار النفط.

 

وأشار أقينار أن أسعار النفط ارتفعت من 38.5 دولارا للبرميل الواحد في النصف الأول من 2016 إلى حوالي 51 دولارا في الفترة ذاتها من العام الجاري.

 

ونوه أقينار إلى وجود أسباب أخرى وراء زيادة حجم الطاقة المستوردة في تركيا، من بينها عدم الوصول إلى المستويات المطلوبة في استخدام الفحم المحلي أو استثمارات الطاقة المتجددة، ضمن إطار سياسة الطاقة الوطنية.

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

الأوسمة

أنشر
انسخ الرابط
15866 مشاهدة
الموضوع السابق
دليلك إلى جامعة اسكودار

دليلك إلى جامعة اسكودار
أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 20/02/2018 - 17:10

    العمليات العسكرية في أي بقعة من بقاع الأرض إن لم يصاحبها عمل سياسي ودبلوماسي فهي أقرب إلى البلطجة، وسرعان ما تفشل بعد أن تفقد مصداقيتها سواء على المستوى الدولي أو على مستوى الجبهة الداخلية وحتى على مستوى الجنود الذين ينفذونها .
  • 05/02/2018 - 14:33

     مصيرٌ مجهول تنتظره لغةُ الضاد على ألسنةِ الوافدين الجُدُد ، من أبناء العربيّة ، الذين استقرّت بهم السّبُل في أصقاع القارة الأوروبية ، و وجدوا أنفسهم مضطرّين إلى الانشغال باللغة الجديدة كي يتسنّى لهم الاندماج في المجتمع الجديد
اخترنا لكم
FreeCurrencyRates.com