تشاوش أوغلو يبحث الملف السوري مع نظيره الروسيتم النشر: 06/08/2017 - الساعة: 16:54 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

عقد وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو،لقاءً مع  نظيره الروسي سيرغي لافروف، في العاصمة الفلبينية مانيلا، على هامش اجتماع وزراء خارجية رابطة دول جنوب شرق آسيا “آسيان”

 وبحثا الطرفين خلال اللقاء الملف السوري، وقضايا رفع تأشيرة الدخول بين البلدين، وآفاق تطوير العلاقات الاقتصادية.

وفي تصريحاته للصحفيين أشار وزير الخارجية التركي أنه تناول مع نظيره الروسي آخر التطورات المتعلقة بالأزمة السورية، واجتماعات الأستانة المقبلة، التي تهدف لإيجاد حل لها.

وأضاف أوغلو أنه بحث مع الوزير الروسي قضايا تتعلق برفع تأشيرة العبور عن مواطني البلدين، ومسائل اقتصادية تتعلق بالاستيراد والتصدير، بما في ذلك تصدير الطماطم (البندورة)، والخطوات الواجب اتخاذها لتحسين العلاقات الاقتصادية الثنائية”.

وفي تعليقه على اللقاء مع نظيره لافروف وصف تشاوش أوغلو الاجتماع بالمثمر، مشيرًا إلى أنه سيلتقي مساء اليوم مع وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون.

على الصعيد ذاته قال تشاوش أوغلو :"إن تركيا تولي أهمية كبرى للعلاقات مع منطقة جنوب شرق آسيا، وتحسين العلاقات على المستوى الثنائي مع دول المنطقة ومع مجموعة آسيان" جاء قوله هذا في معرض تعليقه حول مشاركته في اجتماع وزراء خارجية رابطة دول جنوب شرق آسيا “آسيان” في مانيلا،

ولفت وير الخارجية ، أن تركيا عيَّنت مؤخرًا سفيرًا لها في مدينة “فيينتيان” عاصمة لاوس، وبالتالي فإن أنقرة باتت تملك سفارات في جميع عواصم دول آسيان.

منوهاً خلال تصريحاته إلى أن مجموعة آسيان تملك اقتصادًا كبيرًا ومساحة جغرافية واسعة، مشيرًا أن المنطقة المذكورة سوف تقدم لرجال الأعمال الأتراك فرصًا كبيرة خلال الفترة المقبلة.

يشار إلى أن  الوزير التركي كان قد وصل يوم أمس السبت إلى العاصمة الفلبينية مانيلا للمشاركة في اجتماع وزراء خارجية رابطة دول جنوب شرق آسيا “آسيان”

أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 21/09/2017 - 10:12

    ظنّوا بأنّ الحلم الأوروبي سينقلهم إلى حياةٍ أفضل رغداً ممّا هم فيه في قطاعهم المُحَاصر ، و إذ به يعود أدراجَ الرياح بهم حيث نقطة اللاعودة ، لتتقلّص أحلامهم رويداً رويداً ، و يصلون إلى ما يشبه فكّي كماشة ، إمّا العودة المشوبة بالحذر و المخاطر و المصير المجهول ،
اخترنا لكم
البحث السريع
البحث السريع