نيو ترك بوست | أخبار تركيا بنكهة عربية
الأخبار

قريباً..افتتاح مكتب لشركة تركية للصناعات الإلكترونية الجوية بالدوحة تم النشر: 09/08/2017 - الساعة: 12:18 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

أوضح  مسؤول في شركة “هافلسان” التركية للصناعات الإلكترونية الجوية، أمس الثلاثاء، أن شركته قررت افتتاح مكتب لها بالعاصمة القطرية الدوحة.

 هذا ويستهدف مكتب الشركة في الدوحة توسيع التعاون بين الشركة والقطريين”، بالإضافة إلى “متابعة المشاريع التي تنفذها الشركة بالدوحة”، دون أن يحدد موعدًا للافتتاح وفقاً لما أكده نائب مدير عام الشركة، محمد عاكف ناجار

ولفت عاكف ناجار الذي وصل قبل يومين إلى الدوحة في زيارة تستمر حتى الخميس المقبل إلى أن “الشركة تتعاون مع قطر في العديد من المجالات منذ عام 2014″.

وأضاف خلال حديثه أن “الشركة تبحث مع المسؤولين القطرين العديد من المشاريع الفترة الحالية في مجالات: التدريب التقني، وأنظمة المحاكاة الدفاعية سواء كانت بحرية أو جوية”.

وفي معرض حديثه نوه أن مجالات التعاون تشمل “أمن الفضاء الإلكتروني، وتكنولوجيا المعلومات، وأنظمة تحكم القيادة الحربية، وتقنيات التدريب”.

على الصعيد ذاته أكد إلى أن شركته “نفذت مشروع نظام محاكاة للطيران لوزارة الدفاع القطرية، وستشرع في استخدامه فعليًا قريبًا”.

يشار إلى أن شركة “هافلسان” التركية للصناعات الإلكترونية الجوية، متخصصة في إنتاج البرمجيات والأنظمة وتوفير حلول متكاملة في قطاعي الدفاع والاتصالات.

إلى جانب ذلك تطور الشركة خبراتها في مجالات الاتصالات والكمبيوتر والاستخبارات وأنظمة القتال البحرية وأنظمة الدفاع الجوي وأنظمة المحاكاة والتدريب وأنظمة الأمن الوطني وأنظمة إدارة الطاقة.

في ذات الإطار تركز الشركة في نشاطاتها على التحليل والتصميم والتطوير والأنظمة المدمجة الواسعة النطاق، وتشتمل قدراتها الهندسية على أنظمة المراقبة والاستطلاع والاستخبارات.

أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 27/10/2017 - 10:37

    تأملتُ.. ( منظفي الشوارع ورافعي القمامة)، كم هم قريبون من الله ﷻ ، إذ حين أنزل الله ﷻ آدم الى الارض ليستخلفه فيها، فالخلافة بالضرورة تعني الاهتمام بالامانة، أمانة الكوكب، وأمانة البشر، وأمانة التعمير والتنمية، ومنظفي الشوارع رافعي القمامة، هم أول من يصدق عليهم ممارسة الاستخلاف عملياً عبر إهتمامهم برعاية الكوكب ليصلح للاقامة والسكن،
اخترنا لكم
FreeCurrencyRates.com