نيو ترك بوست | أخبار تركيا بنكهة عربية
الأخبار

شاطئ بحر غزة يتلقى رسائل حب يونانية !!تم النشر: 22/08/2017 - الساعة: 18:14 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

في حادثة هي الأولى من نوعها علقت بشباك صياد فلسطيني رسالة داخل قارورة زجاجية أبحرت من ساحل جزيرة يونانية إلى شواطئ قطاع غزة.

الصياد الفلسطيني جهاد سلطان قال :أنه عثر، قبل نحو أسبوع على رمال شاطئ بحر شمالي غزة، على الرسالة مكتوبة بخط اليد ومطوية داخل قارورة زجاجية موجود بداخلها ورود مجففة.

لفت السلطان أنه كان يجهل ما هو مكتوب داخل الرسالة ،لذا استعان بأحد أقربائه لترجمة الرسالة المكتوبة باللغة الإنجليزية، حيث أن مرسلا الرسالة كتبوا فيها  “مرحبًا.. شكرًا لالتقاط الزجاجة من الماء.. نحن نقضي عطلتنا في جزيرة رودس اليونانية، وأحببنا أن نعرف إلى أي مدى يمكن أن تصل الزجاجة بالرسالة الموجودة في داخلها ولو كانت الناحية الأخرى من شاطئ الجزيرة”.

يشار إلى أن الرسالة التي ألقاها زوجان من اليونان كتبا فيها عن الحب الذي يجب أن يسع العالم، وكانا يودان أن يتعرفا إلى أي مدى تصل رسالتهما التي تحمل الحب والأمل.

يشار أن مرسل الرسالة ترك عنوانه البريدي وبهذا تمكن السلطان من التواصل معه وابلغه بوصول رسالته إلى شواطئ قطاع غزة

أعرب مرسلا الرسالة  بيث رايت وصديقته زاك مارينار عن سعادتهما بوصول رسالتهم لشواطئ قطاع غزة وما أن توصلا مع الصياد الفلسطيني حتى أصبحا أصدقاء يتبادلون العديد من الرسائل عبر مواقع التواصل الاجتماعي

كتب الزوجان من اليونان الرسالة في الـ 7 من أبريل المنصرم من العام الجاري، وغلّفاها في زجاجة وقذفاها في البحر المتوسط، فقد سافرت 500 ميل عابرة البحر الأبيض المتوسط من جزيرة "روديس" اليونانية، لتعبر شواطئ تركيا وقبرص، وتصل شاطئ غزة لتقع في شباك الصياد جهاد السلطان (54 عاماً) وهو أب لسبعة أطفال.

أنشر
انسخ الرابط
17397 مشاهدة
الموضوع التالي
أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 27/10/2017 - 10:37

    تأملتُ.. ( منظفي الشوارع ورافعي القمامة)، كم هم قريبون من الله ﷻ ، إذ حين أنزل الله ﷻ آدم الى الارض ليستخلفه فيها، فالخلافة بالضرورة تعني الاهتمام بالامانة، أمانة الكوكب، وأمانة البشر، وأمانة التعمير والتنمية، ومنظفي الشوارع رافعي القمامة، هم أول من يصدق عليهم ممارسة الاستخلاف عملياً عبر إهتمامهم برعاية الكوكب ليصلح للاقامة والسكن،
اخترنا لكم
  • 18/11/2017 - 16:33

    بجانب بحيرة الأسماك التاريخية في مدينة شانلي أورفة التركية، يقع متجر صغير لا تتجاوز مساحته 20 متراً مربعاً، يضم نحو 3 آلاف قطعة أثرية كفيلة بأخذ زائري المتجر إلى رحلة تاريخية رائعة.
FreeCurrencyRates.com