بعد يومين من مقتل الفنان التركي " وطن شاشماز" خفايا تتكشف وتحقيقات مستمرةتم النشر: 29/08/2017 - الساعة: 20:37 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

خاص نيو ترك بوست
وقعت الحادثة مساء الأحد 27/8/2017 بأحد فنادق منطقة بيسكتاش بمدينة إسطنبول التركية, حيث أكدت مصادر أمنية تركية أنها في مساء ذلك اليوم  عثرت على جثة الفنان التركي وطن شاشماز والذي كان يعمل مذيعا سابقا ثم طرق باب التمثيل بعد ذلك.
وكالة نيو ترك بوست تابعت تفاصيل الحادثة وخرجت مساء اليوم الثلاثاء بنتائج هامة متعلقة بمقتل الفنان التركي أولها أن شاشماز لم يكن القتيل الوحيد في هذه الحادثة فقد عثرت السلطات التركية على جثة امرأة أخرى بجانبه تعود لعارضة الأزياء التركية "فيليز أكيل" فتوجهت أصابع الاتهام بداية إلا أن أحدهما قتل الآخر، وكشفت التحقيقات النهائية شبه المؤكدة أن فيليز البالغة من العمر 54 عامًا هي من أقدمت على قتلت وطن شاشماز بعدد من الطلقات من سلاح ناري احضرته معها مسبقًا ثم انتحرت بعدها, كما أشارت صحف تركية محلية تابعت الحادث بأن القتيلين كان يربطهما علاقة حب.

ووفقا لتحقيقات الشرطة التركية؛فإن عارضة الأزياء فيليز التي تكبر شاشماز بـ11 عاما، ذهبت إلى الفندق ذاته، ومكثت بالغرفة نفسها لمدة ليلة واحدة قبل شهرين من الحادثة، وهو ما يشير إلى أنها كانت تخطط لجريمة قتل قبل أشهر.

وذكرت صحيفة "جمهوريت" التركية  أن فيليز كانت قد هددت شاشماز بأنها ستقوم بقتله  إذا لم يطلّق زوجته. إلا أن الأخير لم يرضخ لتلك التهديدات. وفي ليلة الحادثة كانت برفقة فيليز إحدى أقاربها والتي اعتبرت شاهد غير مباشر في الحادثة التي أدلت بدورها بشهادتها في الحادث بأن فيليز "صعدت للأعلى في غرفة الفندق, وبحسب التحقيق الصحفي الذي أجراه طاقم وكالة نيو ترك بوست فإن الفتاة قريبتها شعرت بأن فيليز استغرقت وقتا طويلا في الأعلى بخلاف ما قالته لها سابقا أنها ستغيب دقائق وتعود.

بدورها أبلغت الفتاة التي ترافق فيليز بالفندق بأن قريبتها تأخرت  وأنها قلقة عليها فتوجه العاملون في الفندق للغرفة ليجدوا الجثتين هامدتين.

وبعد  دقائق معدودة من انتشار خبر مقتل وطن شاشماز، اصدر هذا الحدث  قائمة التريند على تويتر في تركيا،  وبعض مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى في وسط حزن شديد خيم على الوسط الفني والإعلامي في تركيا

يذكر أن  وطن شاشماز من أشهر مقدمي البرامج التلفزيونية إضافة لكونه عارض أزياء قدم العديد من العروض وقدم  الكثير من المواد الغنائية فضلا عن شهرته في السينما والتمثيل.

أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 21/09/2017 - 10:12

    ظنّوا بأنّ الحلم الأوروبي سينقلهم إلى حياةٍ أفضل رغداً ممّا هم فيه في قطاعهم المُحَاصر ، و إذ به يعود أدراجَ الرياح بهم حيث نقطة اللاعودة ، لتتقلّص أحلامهم رويداً رويداً ، و يصلون إلى ما يشبه فكّي كماشة ، إمّا العودة المشوبة بالحذر و المخاطر و المصير المجهول ،
اخترنا لكم
البحث السريع
البحث السريع