قراصنة أتراك في خطوة لإنقاذ ميانمار

قراصنة أتراك في خطوة لإنقاذ ميانمار

في ظل جرائم الإبادة والقتل المستمر الذي تمارسه حكومة الميانمار تجاه أقلية الروهينغيا المسلمة ، قام مجموعة قراصنة أتراك باختراق الموقع الرسمي لوزارة الموارد الطبيعية وحماية البيئة التابعة لحكومة ميانمار .

وكما جاء في  موقع "خبر 7" التركي، فإن الاختراق وقع مساء أمس من قِبل قراصنة إلكترونيين أتراك يُدعون بـ "فريق آي يلديز" (ويعني النجمة والهلال) .

وذكر الموقع بأن العملية قد تستمر لتطال مواقع حكومية أخرى كرد على المجازر التي وقعت تجاه مسلمي ميانمار ، حيث قُتل هناك أكثر من 3 آلاف مسلم خلال الأيام الأخيرة. 

جدير ذكر أن الحرب الالكترونية هي من أقوى الحروب بعد البرية، والجوية والبحرية ، حيث تتسبب بشل العديد من مؤسسات الدولة وتتحول إلى فوضى عارمة في حال استمرت لفترة طويلة . 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com