نيو ترك بوست | أخبار تركيا بنكهة عربية
الأخبار

اعتماد دواء جديد يعالج سرطان الدم النخاعيتم النشر: 02/09/2017 - الساعة: 19:26 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

وافقت هيئة الغذاء والدواء الأميركية على عقار "مايلوتارغ" لعلاج سرطان الدم النخاعي الحاد أو ما يعرف بـ اللوكيميا وذلك اليوم السبت في إعلان صادر عن الهيئة

وأوضحت الهيئة في بيانها أنها منحت موافقة سريعة عام 2000 لعلاج البالغين المصابين بسرطان الدم الذين تعرضوا لانتكاسة، لكن جرى سحبه من الأسواق في 2010 ،بسبب فشل أبحاث لاحقة في تأكيد مزاياه العلاجية، بالإضافة إلى مخاوف تتعلق بحدوث عدد كبير من الوفيات.

ومن جديد تؤكد الهيئة اليوم على موافقتها الجديدة على العقار لكن هذه المرة أوصت بجرعة أقل، وجدول مختلف لتوقيت تناول الدواء.

ووافقت الهيئة على العقار الجديد لعلاج البالغين الذين جرى تشخيص حالاتهم حديثا بالإصابة بسرطان الدم النخاعي، والأورام التي تنتج الأجسام المضادة "سي دي 33" وكذلك المرضى في عمر عامين أو أكبر الذين أصيبوا بانتكاسة أو لم يستجيبوا للعلاج الأولي.

وأشارت الهيئة أن العقار "مايلوتارغ" يعمل على نقل العامل المضاد للأورام إلى خلايا سرطان الدم النخاعي التي تنتج الأجسام المضادة "سي دي 33" ما يمنع نمو خلايا سرطانية ويؤدي إلى موت الخلية .

وللعقار الجديد آثار جانبية عديدة حذرت منها الهيئة لأنه قد يسبب تلفا كبيرا أو قاتلا للكبد، بما في ذلك انسداد أوردة الكبد بالإضافة إلى الغثيان والقيء والنزف وانخفاض مستويات الصفائح الدموية بالدم والتورم والقروح في الفم والإمساك والطفح الجلدي والصداع.

أهم الأخبار
  • 19/11/2017 - 21:09

    شدد رجب طيب أردوغان الرئيس التركي اليوم الأحد على أن تركيا ستفشل جميع الإجراءات التي تستهدف الدولة والمناطق المجاورة، وذلك خلال كلمة له في مؤتمر فرع حزب العدالة والتنمية الذي عقد في ولاية " كوموش خانة" شرقي الدولة.
أحدث المقالات
  • 27/10/2017 - 10:37

    تأملتُ.. ( منظفي الشوارع ورافعي القمامة)، كم هم قريبون من الله ﷻ ، إذ حين أنزل الله ﷻ آدم الى الارض ليستخلفه فيها، فالخلافة بالضرورة تعني الاهتمام بالامانة، أمانة الكوكب، وأمانة البشر، وأمانة التعمير والتنمية، ومنظفي الشوارع رافعي القمامة، هم أول من يصدق عليهم ممارسة الاستخلاف عملياً عبر إهتمامهم برعاية الكوكب ليصلح للاقامة والسكن،
اخترنا لكم
FreeCurrencyRates.com