من أجل الحب حفيدة إمبراطور اليابان تتخلى عن مكانتها المَلَكيةتم النشر: 04/09/2017 - الساعة: 10:28 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

كثيرة هي قصص الحب في الحياة منها ما ينجح ومنها ما يُصدم في حائط العادات والتقاليد،ولتنال ما تريد وتحقق رغباتك  وأحلامك عليك بدفع الثمن ، ففي اليابان قررت  كبرى أحفاد إمبراطور اليابان أكيهيتو، الأميرة ماكو، أن تتزوج بزميل لها في الجامعة بعد قصة حب دامت سنوات.

قراراها هذا كان عادياً ولكن الغير عادي أن زميلها من عامة الشعب وليس من العائلة الإمبراطورية  وفي حال قررت ماكو الزواج به فعليها التخلي عن لقبها الإمبراطوري، وهذا ما ستفعله.

نظمت  ماكو وخطيبها كي كومورو أمس الأحد  مؤتمراً صحفياً مشتركاً ، ذكرت في البدايات لعلاقتهما وان قصتها مع زميلها بدأت عندما جلست ماكو خلف كومورو في اجتماع بالحرم الجامعي قبل خمس سنوات في الجامعة المسيحية الدولية في طوكيو، التي تخرجا فيها.

وأخبرت ماكو الصحفيين أن ابتسامة زميلها لتي تشبه الشمس وإخلاصه وقلبه الكبير هو ما جعلها تعجب به

وبهذا القرار ستفقد مكانتها الملكية بعد زواجها وذلك لان زوجها من عامة الشعب  

يشار إلى أن جد ماكو البالغ من العمر 83 عاما، الإمبراطور أكيهيتو، من المقرر أن يتنازل عن العرش في أواخر عام 2018. وسوف يخلفه ابنه الأكبر، ولي العهد ناروهيتو.

ولفت القصر الإمبراطوري أنه تقرر زفاف الحبيبين العام المقبل

أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 21/09/2017 - 10:12

    ظنّوا بأنّ الحلم الأوروبي سينقلهم إلى حياةٍ أفضل رغداً ممّا هم فيه في قطاعهم المُحَاصر ، و إذ به يعود أدراجَ الرياح بهم حيث نقطة اللاعودة ، لتتقلّص أحلامهم رويداً رويداً ، و يصلون إلى ما يشبه فكّي كماشة ، إمّا العودة المشوبة بالحذر و المخاطر و المصير المجهول ،
اخترنا لكم
البحث السريع
البحث السريع