مشاريع السوريين الخاصة تساهم في عجلة الاقتصاد التركي

مشاريع السوريين الخاصة تساهم في عجلة الاقتصاد التركي

في ظل الظروف التي يعيشها السوريين جراء الحرب المندلعة  في بلادهم منذ عام 2011 والتي أدت لهروبهم من واقع حياتهم الأليم والنزوح لتركيا، بات المهاجرين يدخلون سوق العمل التركي والعمل على تأسيس مشاريع خاصة من شأنها توفير حياة كريمة لهم.

وأكثر ما عمل عليه السوريين قطاع الغزل والنسيج وتصنيع الملابس الجاهزة وطرحها بالأسواق مما ساهم بنمو الاقتصاد التركي وعكس صورة إيجابية لقطاع النسيج باستخدام أيادي سورية .

وعزز السوريين الإعلانات واللوحات التعريفية بمشاريعهم التي اصبحت مقصداً للعرب والأجانب بكل أنحاء تركيا .والتصدير لدول عدة حول العالم .

ونوه  رئيس جمعية رجال الأعمال العاملين في قطاع النسيج التركي، إيلكر قره طاش، إلى حاجة قطاع النسيج والملابس الجاهزة إلى موظفين مؤهلين.

ودعا طاش الحكومة التركية بمزيد من التسهيلات للمهاجرين السوريين كونهم ضلع أساسي في طفرة النسيج والملابس الجاهزة.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com