نيو ترك بوست | أخبار تركيا بنكهة عربية
الأخبار

آمال كبيرة لعملاق شركة الحجوزات الفندقية لمعاودة عملها في تركيا

تم النشر: 17/10/2017 - الساعة: 14:29 بتوقيت اسطنبول
نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

نقلت صحيفة "تقويم" التركية اليوم الثلاثاء خبر يفيد بتوقعات مسؤولو شركة "بوكينغ – Booking" العالمية والمتخصصة في مجال التجارة السياحية الإلكترونية عودة شركتهم لمتابعة نشاطها التجاري داخل تركيا .

وذكرت الصحيفة أن الشركة تعرضت للوقف من قبل أحدى المحاكم التركية في 29 مارس/ آذار من العام الجاري.

وأشارت الصحيفة نقلاً عن مسؤولي شركة "بوكينغ – Booking" العالمية والمتخصصة في مجال التجارة السياحية الإلكترونية، أن آمالهم متعلقة بصدور نتائج ايجابية من الجلسة الخامسة بتاريخ 23 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

وتمنى المسئول في الشركة ذاتها أن تسقط الدعوى القضائية المرفوعة ضد شركته من قبل رابطة الوكالات السياحية التركية وذلك بحسب الصحيفة ذاتها

وتابعت الصحيفة نقل تصريحات المسئولين في الشركة الذين أكدوا أن أنشطتهم مع تركيا على المستوى الدولي مستمرة ،وأضاف المسئولين أن شركتهم مستمرة أيضاً في أن تكون حلقة الوصل بين السياح حول العالم وتركيا لتمكينهم من اكتشاف تركيا وجمالها.

وبين المسئولين من خلال الصحيفة أن الشركة تتيح لعملائها في تركيا الاستفادة من خدماتهم في سياحتهم الدولية.

في ذات الإطار أعرب المسئولين عن أملهم في العودة لممارسة عملهم في أقرب وقت مؤكدين أن غايتهم هو الاستمرار في الحوار مع المؤسسات الرسمية للوصول إلى اتفاق ووفاق يرضى جميع الأطراف.

جدير ذكره أن تم إيقاف أنشطة شركة "بوكينغ – Booking" العالمية والمتخصصة في مجال التجارة السياحية الإلكترونية في 29 مارس/ آذار 2017، بناءً على قرار من المحكمة التجارية الخامسة بإسطنبول بعد تقديم شكوى من رابطة الوكالات السياحية التركية لإتباع الشركة سابقة الذكر "شروط منافسة غير عادلة ".

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

الأوسمة

أهم الأخبار
  • 22/01/2018 - 12:23

    أكد محمد شيمشك نائب رئيس الوزراء التركي اليوم الاثنين أن تأثير عملية "غصن الزيتون" التي أطلقها الجيش التركي ضد تنظيم ب ي د الإرهابي في عفرين على الاقتصاد التركي محدود جداً جاءت تصريحاته تلك خلال حفل توقيع بروتوكول صندوق ضمان الائتمان في العاصمة أنقرة .
أحدث المقالات
  • 17/01/2018 - 19:58

    زادت في الآونة الأخيرة حدة التصريحات من قبل السياسيين الأتراك ضد الولايات المتحدة الأمريكية و التي بدورها هذه الأخيرة نجحت باستفزاز صناع القرار بأنقرة عبر إعلانها الأخير بتشكيل قوة عسكرية لحماية الحدود المشتركة بين سوريا والعراق و تركيا من قوة قوامها ٣٠ ألف عنصر نصفهم من الأكراد الانفصاليين المأجورين، ولعل تصريح الرئيس أردوغان بأنه لم يتكلم مع الرئيس الأمريكي ترامب ولن يتكلم معه ما لم يبادر الأخير بالاتصال به يعد سابقة في العلاقات التركية الأمريكية .
اخترنا لكم
FreeCurrencyRates.com