ميانمار تعزل "ماونغ" مسؤول إقليم أراكان

ميانمار تعزل "ماونغ" مسؤول إقليم أراكان

عزل جيش ميانمار أمس الاثنين ، "ماونغ ماونغ سو"المسؤول العسكري عن إقليم أراكان ،بهدف تغطية المجازر التي إرتكبها في الإقليم

وأوضحت مصادر إعلامية ،أنه تم عزل الجنرال العسكري ماونغ، قائد العمليات الغربية بالإقليم، دون توضيح سبب ذلك.

وأشارت الصحيفة السنغافورية الاثنين، قول"إي لوين"مدير الشؤون المعنوية والعلاقات العامة بوزارة الدفاع الميانمارية، أنه لا يعرف سبب العزل ،مضيفاً أن الجنرال ماونغ تم إحالته إلى الاحتياط.
وصدر هذا القرار بالتزامن مع نفي جيش ميانمار، مزاعم قيام قوات الأمن بأعمال قتل وحرق للممتلكات في الإقليم.

من جانب أخر ، قال وزير الخارجية الأمريكي، "ريكس تيلرسون،"أنه سيقوم بزيارة إلى ميانمار،الأربعاء المقبل،و من المقرر أن يوجه رسائل  قوية لبعض جنرالات يانغون.

وفي السياق ذاته ، كان قد حمل تيلرسون في 27 أكتوبر جيش ميانمار مسؤوليته عن ارتكاب المجازر بحق أقلية الروهنغيا المسلمة في بورما

جدير ذكره ،أن المليشيات البوذية ارتكبت الكثير من المجازر المروعة والموحشة، بحق أقلية الروهنغيا ،أدت إلى مقتل ألآلاف منهم ،وتهجير حوالي 826 ألف إلى بنغلاديش.و التي تعتبرهم  حكومة ميانمار غير شرعيين، فيما صنفتهم الأمم المتحدة بالأقلية الأكثر اضطهادا في العالم.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com