المنسوجات التركية البديل الأفضل عن الصينية أمام الدنمارك

المنسوجات التركية البديل الأفضل عن الصينية أمام الدنمارك

نيو ترك بوست -

لأسباب ثقافية وجغرافية، تعد المنسوجات التركية بديلاً أفضل من تلك التي تنتجها دول شرق أسيا -خاصة الصين- بالنسبة للدنمارك.

وقال القنصل الدنماركي لدى تركيا "جاسبر كامب" بشأن توجّه الشركات الدنماركية نحو نظيرتها التركية عوضًا عن الصينية، قال: "من الناحية الثقافية والبعد الجغرافي، تعتبر مشاكل التواصل مع الشركات التركية أقل من الصينية".

ولتعزيز سبل التواصل بين شركات المنسوجات لتركية ونظيراتها الدنماركية، نظمت وزارة الاقتصاد التركية واتحاد مصدري الملابس الجاهزة في إسطنبول مؤخراً برنامج "الهيئة التجارية لقطاع الملابس الجاهزة، بمدينتي هرنينغ وكوبنهاغن الدنماركيتين، بالتعاون مع معهد الأزياء الدنماركي والقنصلية الدنماركية بإسطنبول.

ويشارك في البرنامج 15 شركة تركية، وقد شهد البرنامج 300 لقاء عمل مع شركات دنماركية في مدينتي هرنينغ وكوبنهاغن.

وأوضح القنصل الدنماركي بأن الإمكانيات الكبيرة المتوفرة تساهم في تحقيق تعاون ناجح بين شركات المنسوجات الدنماركية والتركية، وأشاد الجودة العالية التي تتميز بها المنتجات التركية في قطاع المنسوجات.

وتحتل الصين قائمة الدول المصدرة للملابس الجاهزة إلى الدنمارك التي تستورد 28 % من حاجتها للملابس الجاهزة منها، ثم بنغلاديش بنسبة 13 %، ثم تركيا بنسبة 9.5 %.

ويقدر حجم صادرات تركيا إلى الدنمارك من الملابس الجاهزة، 422 مليون دولار في عام 2016، فيما بلغت صادرات الصين من الملابس الجاهزة إلى الدنمارك بمليار و400 مليون دولار خلال العام ذاته.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com