نيو ترك بوست | أخبار تركيا بنكهة عربية
الأخبار

"في هذه الدولة سيتم فك شيفرة هاتف قاتل السفير الروسي"

تم النشر: 20/12/2017 - الساعة: 12:52 بتوقيت اسطنبول
نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

قررت السلطات التركية إرسال هاتف الشرطي التركي مولود مارت ألتينتاش، قاتل السفير الروسي إلى الهند لفك شفرته.

وقالت صحيفة "yenisafak" التركية إنه بالتزامن مع مرور عام كامل على عملية اغتيال السفير الروسي في تركيا اندريه كارلوف، قررت هيئة التحقيق التركية الروسية المشتركة إرسال هاتف القاتل الشرطي التركي "مولود مارت ألتينتاش" إلى مركز بالهند مختص بفك شفيرات الهواتف.

وأوضحت الصحيفة التركية إلى أنه من المرجح أن يكون القاتل مولود مارت ألتينتاش ينتمي لتنظيم غولن، مشيرة إلى أن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التي قال فيها "أعملوا كل ما بأيديكم من أجل فك شيفرة هاتف القاتل مولود مارت ألتينتاش المنتمي لتنظيم جولن.

يشار إلى أن مولود مارت ألتينتاش تمكن من اغتيال السفير الروسي في تركيا أندريه كارلوف في الـ19 من ديسمبر العام الماضي، خلال حضور الأخير معرض للصور.

ومنذ اللحظات الأولى لعملية الاغتيال ومع سهولة التعرف على المنفذ الذي قتل على الفور في مكان العملية، بدأت التحقيقات تركز على معرفة انتماء الشرطي التركي مولود مارت ألتينتاش وعن الجهة التي جندته لتنفيذ العملية والغاية منها.

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

الأوسمة

أنشر
انسخ الرابط
21308 مشاهدة
أهم الأخبار
  • 22/01/2018 - 12:23

    أكد محمد شيمشك نائب رئيس الوزراء التركي اليوم الاثنين أن تأثير عملية "غصن الزيتون" التي أطلقها الجيش التركي ضد تنظيم ب ي د الإرهابي في عفرين على الاقتصاد التركي محدود جداً جاءت تصريحاته تلك خلال حفل توقيع بروتوكول صندوق ضمان الائتمان في العاصمة أنقرة .
أحدث المقالات
  • 17/01/2018 - 19:58

    زادت في الآونة الأخيرة حدة التصريحات من قبل السياسيين الأتراك ضد الولايات المتحدة الأمريكية و التي بدورها هذه الأخيرة نجحت باستفزاز صناع القرار بأنقرة عبر إعلانها الأخير بتشكيل قوة عسكرية لحماية الحدود المشتركة بين سوريا والعراق و تركيا من قوة قوامها ٣٠ ألف عنصر نصفهم من الأكراد الانفصاليين المأجورين، ولعل تصريح الرئيس أردوغان بأنه لم يتكلم مع الرئيس الأمريكي ترامب ولن يتكلم معه ما لم يبادر الأخير بالاتصال به يعد سابقة في العلاقات التركية الأمريكية .
اخترنا لكم
FreeCurrencyRates.com