الجزائريون على موعد مع اكتشاف الموسيقى التركية العريقة

الجزائريون على موعد مع اكتشاف الموسيقى التركية العريقة

خديجة بودومي

سيكون الجزائريون وضيوفهم على موعد مع اكتشاف فنون 12بلداً من بينها تركيا عبر المهرجان الدولي الثاني عشر  للموسيقى الأندلسية الذي تحتصنه أوبرا الجزائر

ينطلق المهرجان الدولي الثاني عشر  للموسيقى الأندلسية هذا الأربعاء  بأوبرا الجزائر بوعلام بسايح، بمشاركة العديد من  الفرق تمثل اثناً عشر بلداً.   

كما يعرف المهرجان مشاركة العديد من الفنانين و الفرق الجزائرية المتخصصة في الطابع الأندلسي على غرار المجموعات الوطنية لأوبرا  الجزائر "فيمينان" و "أندلو" و كذا جمعية "اشبيلية" من سوق أهراس إضافة إلى  ليلى برصالي و حسنى هني.

و سيكون المهرجان فرصة للجمهور لاكتشاف الطبوع التقليدية لمدغشقر و فرنسا و  اسبانيا و تركيا و مختلف الآلات الموسيقية الخاصة بهذه المناطق.

هذا ويؤكد مختصون في الموسيقي بالجزائر أن الجزائريون يعدون من أكثر المتذوقين للموسيقى التركية حيث أنّ العازفين والموسيقيين التركيين في مجال الموسيقى الكلاسيكية يستلهمون من التراث المحلي، كما يحترمون التقاليد الغربية من خلال أداء المقاطع الكلاسيكية العالمية لموسيقيين عمالقة في هذا اللون الفني, حيث يمزج الفنانون الأتراك بشكل رائع بين الفنين الجزائري والتركي  الذي زاده جمالا الآلات الموسيقية التقليدية.

هذا ويعكس تواجد الفنانين الأتراك  مدى الترابط الكبير بين الموسيقى الجزائرية والتركية" باعتبار  أن "الثقافة أحسن وسيلة للتقريب بين الشعوب وخصوصاً الموسيقي باعتبارها لغة عالمية".

هذا و يتم خلال حفل افتتاح المهرجان الـ12 تكريم للفنان مصطفى الحصار، عميد الموسيقى الأندلسية الذي رحل شهر نوفمبر الماضي عن عمر يناهز مائة عام حيث ستنشطه إيمان سهير و نسرين غنيم برفقة المجموعة الوطنية النسوية و مجموعة  كرواتيا و أخرى من روسيا.

و سيتم بالموازاة مع فعاليات المهرجان تنظيم دورات تكوينية و لقاءات و  محاضرات حول الآلات الموسيقية الأندلسية مثل القويطرةو الكمان و العود العربي  و الرباب.


إقرأ المزيد | القنصلية الجزائرية في اسطنبول تحتفل بعيد الثورة 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com