غواتيمالا تعارض قرار الأمم المتحدة وتنقل سفارتها إلى القدس

غواتيمالا تعارض قرار الأمم المتحدة وتنقل سفارتها إلى القدس

نيو ترك بوست -

أوعز رئيس جمهورية غواتيمالا، جيمي موراليس، مساء أمس الأحد، إلى وزارة خارجيته بالبدء في التنسيق الخاص اللازم لإجراءات نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس المحتلة، وبهذا القرار تصبح اول دولة تعارض قرار الأمم المتحدة الذي أكد اعتبار مسألة القدس من قضايا الوضع النهائي، وفقًا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

 

وقد تشر موراليس على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أنه بعد إجراء محادثة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، فإن "أحد المواضيع الأكثر أهمية كان عودة سفارة غواتيمالا إلى القدس"، وأضاف: "لهذا السبب أنا أعلمكم بأني أعطيت تعليماتي إلى وزارة الخارجية لتبدأ التنسيق الخاص اللازم لتحقيق ذلك".

 

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد اعترف في 6 ديسمبر بكامل القدس عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة، وهو ما رفضته الأمم المتحدة بأغلبية ساحقة الخميس الماضي.

وكانت غواتيمالا من ضمن تسع دول فقط عارضت هذا القرار الأممي.


إقرأ أيضا| نتنياهو يصف الأمم المتحدة ببيت أكاذيب 


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com