نيو ترك بوست | أخبار تركيا بنكهة عربية
الأخبار

ينابيع تركيا الحارة وجهة علاجية سياحية

تم النشر: 25/12/2017 - الساعة: 12:42 بتوقيت اسطنبول
نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

تعد تركيا من أهم وجهات العالم التي يقصدها الزائرون من مختلف دول العالم بحثاً عن الينابيع الجوفية والمياه المعدنية الحارة، إذ تحتل تركيا المركز الأول بين الدول الأوروبية الغنية بالينابيع الجوفية والمياه المعدنية الحارة، والمركز السابع عالمياً.

وفي تركيا ما يقارب 1100 ينبوع و264 منتجعا و500 نقطة مياه معدنية، تتركز معظمها في منطقة مرمرة غربي تركيا في ولايات إسطنبول وبورصة وجناق قلعة، وفي منطقة وسط الأناضول، خاصة ولايات أنقرة وسيواس وأسكي شهر.

وبذلك الثراء الطبيعي تمكنت تركيا من المنافسة بقوة في قطاع سياحة الينابيع المعدنية الذي شهد إقبالاً كبيراً على مستوى العالم خلال الأعوام الأخيرة، وتعد وجهة رئيسية للسياح القادمين من الصين وكوريا الجنوبية واليابان وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا، فضلا عن دول الشرق الأوسط.

وقد شهد قطاع الينابيع المعدنية، في تركيا إقبالاً كبيراً خلال السنوات الماضية، من قبل الذين يحرصون على الوقاية من الأمراض، أو أولئك المصابين بأمراض مختلفة، وخاصة الجلدية وأمراض العظام، فضلاً عن توفر منتجعات متخصصة يقصدها السياح للتخلص من الإرهاق النفسي والتوترات العصبية التي تأتي خلال الحياة اليومية.

ولا تخفى على أحد القيمة العلاجية لتلك المياه الحارة، التي تتنوع درجات حرارتها بين 20 و 110 درجات مئوية.، حيث تقوم بعمل حيوي يشفي من عدد من الأمراض ، وهو توسيع الأوردة والشرايين وعندما تتوسع ينخفض الضغط ويزداد عدد ضربات القلب.

وأوضح أمين عام جمعية "توركاب" المعنية بمراكز العلاج بالمياه المعدنية في تركيا إلغز نجاك أوغل بأن "فترة العلاج بالمياه المعدنية تكون عادة 14 يوماً، ولكن المدة التي سيقضيها السائح دون ملل بالإمكانات المتاحة في فندق هي 3 أو 5 أيام كحد أقصى، وبالتالي يجب تقديم خدمات تجعل السائح يستمتع بها لفترات طويلة".

وقال إن "السلطات المحلية في الولايات التركية، باتت تُدرك أهمية هذا القطاع، إلى جانب المستثمرين المتخصصين، لأنهم شاهدوا عائداته السياحية الضخمة، فضلًا عن مساهمته في توفير فرص عمل للمواطنين".

وخلال الأعوام الأخيرة، حرصت الحكومة التركية على اتخاذ الإجراءات اللازمة لدعم قطاع الينابيع المعدنية ،حيث تخطط لرفع عوائدها من سياحة الينابيع الجوفية والمياه الحارة إلى 15 مليار دولار، باستقبال مليون ونصف المليون زائر من قاصدي السياحة العلاجية وسياحة الينابيع الجوفية، بحلول عام 2018.

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

الأوسمة

أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 17/01/2018 - 19:58

    زادت في الآونة الأخيرة حدة التصريحات من قبل السياسيين الأتراك ضد الولايات المتحدة الأمريكية و التي بدورها هذه الأخيرة نجحت باستفزاز صناع القرار بأنقرة عبر إعلانها الأخير بتشكيل قوة عسكرية لحماية الحدود المشتركة بين سوريا والعراق و تركيا من قوة قوامها ٣٠ ألف عنصر نصفهم من الأكراد الانفصاليين المأجورين، ولعل تصريح الرئيس أردوغان بأنه لم يتكلم مع الرئيس الأمريكي ترامب ولن يتكلم معه ما لم يبادر الأخير بالاتصال به يعد سابقة في العلاقات التركية الأمريكية .
اخترنا لكم
FreeCurrencyRates.com