دعوة أممية لمزيد من الاتحاد في 2018 بعد انقضاء عام النكسات

دعوة أممية لمزيد من الاتحاد في 2018 بعد انقضاء عام النكسات

نيو ترك بوست -

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، مساء أمس الأحد، إلى مزيد من الاتحاد بين دول العالم في عام 2018، بعد انقضاء عام مأساوي وصفه بعام النكسات.

وأعرب الأمين العام في رسالة له بمناسبة العام الميلادي الجديد 2018، عن أسفه الكبير لما شهده العالم من أحداث مأساوية وكوارث إنسانية، قائلاً " عندما توليت منصبي منذ عام مضى، دعوت أن يكون عام 2017 هو عام للسلام، لكن للأسف رأينا العالم ينكفئ للوراء ".

مضيفاً " تفاقمت النزاعات، وظهرت أخطار جديدة، وبلغت مؤشرات القلق في العالم بشأن الأسلحة النووية في أعلى معدلاتها منذ الحرب الباردة".

وأشار إلى تصاعد النزعات القومية وكراهية الأجانب، فضلاً عن الانتهاكات المروعة لحقوق الإنسان.

وأوضح بأن تغير المناخ في تسارع يفوق قدرات العالم في مواجهة الكوارث الناجمة عنه ما يعمق حجم المأساة .

وأطلق غوتيريش إنذاراً أممياً أحمر، يحث فيه دول العالم لمزيد من الوحدة للتغلب على تلك الأزمات، داعياً إياها إلى العمل سوياً من أجل تضييق الفجوات، ورأب الصدع، وإعادة بناء الثقة بتوحيد صفوف الشعوب، حول الأهداف المشتركة، مؤكداً على ضرورة الاتحاد بينها فهو السبيل الوحيد أمامها، ومستقبلها يتوقف عليه.

وختم الأمين العام رسالته بتمنياته للعالم بمزيد من الصحة والسلام خلال عام 2018.


اقرأ أيضاً: "غوتيريش" يستنكر الهجوم الإرهابي على قوات حفظ السلام في "مينوسكا" 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com