واشنطن تهدد بقطع مساعداتها عن الفلسطينيين

واشنطن تهدد بقطع مساعداتها عن الفلسطينيين

نيو ترك بوست -

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، إن الولايات المتحدة قد توقف المساعدات التي تقدمها للفلسطينيين في المستقبل، كونهم غير مستعدين للمشاركة في عملية السلام.

وأوضح ترامب في تغريدات له على "تويتر"، بأن بلاده تدعم الفلسطينيين بمئات الملايين من الدولارات وفي المقابل "لا تنال أي تقدير أو احترام" بحسب وصفه.

وأضاف بأنهم "لم يعودوا مستعدين للمشاركة في محادثات السلام"، كما أنهم "لا يريدون حتى التفاوض على اتفاقية سلام طال تأخرها مع إسرائيل".

تأتي تلك التصريحات بالتزامن مع ما كشفت عنه سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، نيكي هيلي ، بشأن وقف بلادها تمويل منظمة إغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الاونروا) التابعة للأمم المتحدة، التي تعد الولايات المتحدة أكبر مانح لها.

وقالت هيلي بهذا الصدد "الرئيس قال بشكل أساسي إنه لا يريد إعطاء أي تمويل إضافي، أو وقف التمويل، إلى أن يوافق الفلسطينيون على العودة إلى مائدة المفاوضات".

يذكر أن العلاقات ساءت بين السلطة الوطنية الفلسطينية والولايات المتحدة بعد إعلان الأخيرة اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل في 6 ديسمبر من العام المنصرم، ما دفع السلطة الفلسطينية لاستبعاد واشنطن كوسيط نزيه أو مقبول في عملية تسوية السلمية بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

كما ازدادت حدة اللهجة الأمريكية والتهديد بقطع مساعدات الدول، التي صوتت في الجمعية العامة للأمم المتحدة، لصالح قرار يدعو الولايات المتحدة للتراجع عن موقفها بشأن وضع القدس.


اقرأ أيضاً: الرئيس الفلسطيني: لا أحد يستطيع تبديل تاريخ مدينة القدس 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com