عاجل

يلدريم: لا يمكن إخضاع تركيا بالمكائد والألاعيب

يلدريم: لا يمكن إخضاع تركيا بالمكائد والألاعيب

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، اليوم السبت، إن الهدف من قضية النائب السابق لرئيس بنك "خلق" التركي محمد هاكان أتيلا، في الولايات المتحدة، هو إدانة تركيا بواسطة قضاة ومدعين عامين لهم علاقة بمنظمة "غولن" الإرهابية.

وأضاف في كلمة ألقاها خلال مؤتمر لفرع حزبه "العدالة والتنمية" بولاية نوشهير وسط تركيا "ينبغي أن يدرك الجميع أن تركيا دولة كبيرة، وهي دولة قانون، ولا يمكن لأحد أن يخضعها عبر المكائد والألاعيب".

وأوضح يلدريم بأنه يوجد من يحاول تلقين بلاده دروساً في الحقوق، "قضت على القانون برمته عبر قضية (أتيلا)"، مشيراً إلى أن المحاكمة استندت إلى ملفات ومعلومات كاذبة تقدمها منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية.

كانت محكمة مانهاتن الاتحادية قد أدانت، يوم الأربعاء الماضي، محمد هاكان أتيلا بـ 5 تهم من أصل 6 وجهت إليه، وهي "خرق عقوبات واشنطن على إيران"، و"الاحتيال المصرفي"، و"المشاركة في خداع الولايات المتحدة"، و"المشاركة في جريمة غسيل أموال"، و"المشاركة في خداع البنوك الأمريكية"، وقد تمت تبرئته من تهمة "غسيل أموال".


اقرأ أيضاً: وزير العدل التركي يفسر الانتهاكات القانونية بشأن "أتيلا" 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com