السفارة الفلسطينية في باريس تجتمع مع الرئيس الفرنسي

السفارة الفلسطينية في باريس تجتمع مع الرئيس الفرنسي

نيو ترك بوست -

نشرت السفارة الفلسطينية اليوم السبت بيان وضحت فيه المقابلة التي جرت مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والتي ناقش فيها الطرفان التطورات الأخيرة السياسية والميدانية في الأراضي الفلسطينية، في العاصمة الفرنسية باريس.

وبين الوفد الفلسطيني الآثار الناتجة عن التوسع الاستيطاني الذي يجري في الضفة الغربية، والانتهاكات التي يقوم بها الاحتلال الإسرائيلي من أجل إنهاء الجهود المبذولة لإنشاء دولة فلسطينية مستقلة على الأراضي الفلسطينية المحتلة في عام 1967م.

وأكد الوفد على ضرورة اعتراف دولة فرنسا بدولة فلسطين، وذلك بسبب إنهاء لجهود التي تعمل على حل الدولتين وتجاوز القرارات الشرعية الدولية في المحافل الدولية.

وشدد الوفد على وجوب اتخاذ الدول الأوروبية موقف تجاه الانتهاكات الدولية التي تمارسها الولايات المتحدة بشأن القضية الفلسطينية ومدينة القدس.


اقرأ أيضاً| فرنسا على لسان وزير خارجيتها لا نية لنقل السفارة من تل أبيب


ومن جهته لفت ماكرون على أن دولته لم تقبل القرار منذ إعلانه بسبب تأثيراته السلبية على عملية السلام في الشرق الأوسط.

ونوه ماكرون على تقديم دعم بلاده الكامل لمشروع حل الدولتين والسعي إلى تحقيق السلام والأمان في المنطقة.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com