الإجهاد الشديد يتسبب في انتشار الأورام السرطانية

الإجهاد الشديد يتسبب في انتشار الأورام السرطانية

نيو ترك بوست -

أظهرت دراسة طبية الخطر الكبير الذي يسببه الإجهاد فى مضاعفة مخاطر سرعة انتشار الأورام السرطانية، وخاصة سرطان البنكرياس، ويرجع ذلك إلى الهرمونات التي يطلقها الإجهاد مثل هرمون "الكورتيزول".

وقد كشفت الدراسات الحديثة أن الإجهاد العاطفى والنفسى، لهما دورا هاما فى تطور الأورام بشكل عام، حيث يعتقد وجود هذا التأثير من خلال الجهاز العصبى، الذى يطلق هرمونات تعطى الجسم موجة من الطاقة بحيث يمكن أن تستجيب للأخطار المتوقعة.

كما تم اعتماد دراسة توضح العلاقة بين التوتر والتنمية المبكرة لسرطان البنكرياس، وعكف الباحثون على دراسة عدد من الفئران التى تم تعديلها وراثيا لتطوير أورام سرطانية بمعدلات سريعة وغير طبيعية فى البنكرياس، حيث تم وضع تلك الفئران فى ظروف بيئية ومعيشية صعبة ومجهدة.

ونتج بعد مرور 14 أسبوعا، أن 38% من الفئران أصيبوا بسرطان البنكرياس، مقارنة بنحو 12% بين الفئران الذين لم يتعرضوا للظروف المعيشية الصعبة .

وجدير بالذكر أن الدراسة بينت أن الإجهاد يعمل على زيادة مستويات هرمون" الكاتيكولامينات" داخل البنكرياس ، ليقوم بتحفيز إنتاج جزيئات ضارة تعمل على نمو أعصاب دقيقة من شأنها العمل على تغذية الأورام السرطانية لضمان نموها وتكاثرها.


إقرأ المزيد| ضرر الإجهاد يوازي ضرر الوجبات السريعة عند الإناث


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com