القوات الإسرائيلية تصيب عشرة فلسطينيين في مواجهات النبي صالح

القوات الإسرائيلية تصيب عشرة فلسطينيين في مواجهات النبي صالح

نيو ترك بوست -

أطلقت قوات الجيش الإسرائيلية النار اليوم السبت على الفلسطينيين  الخارجين في مظاهرة سلمية لرفض الاعتقالات الإسرائيلية على البلدة وسكانها في قرية نبي الله صالح شمال محافظة رام الله في الضفة الغربية مما أسفر عن إصابة عشرة فلسطينيين.

وأوضح شاهد عيان أن المسيرة خرجت مساندة لعائلة التميمي التي تعرضت منذ فترة للاعتقالات الليلة، ولعدم قبول قرار ترامب بجعل مدينة القدس عاصمة لإسرائيل.


اقرأ المزيد| مسئول أممي يطالب بالتحقيق باستخدام القوة بالضفة وغزة


فيما أكد والد عهد التميمي أن سكان البلدة الذي يتجاوز عددهم 500 فلسطيني خرجوا لرفض الانتهاكات التي يتعرض لها سكان القرية خصوصاً الأطفال منهم، ورفضاً لقرار ترامب المجحف بحق مدينة القدس وتاريخها.

ولفت التميمي أن الإصابات كانت طفيفة باستخدام الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com