البنتاغون: سنشكل "قوة أمنية حدودية" وليس "جيشاً جديداً"

البنتاغون: سنشكل "قوة أمنية حدودية" وليس "جيشاً جديداً"

نيو ترك بوست -

نفى المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "بنتاغون" أريك باهون ، الأربعاء، سعي بلاده لتشكيل "جيشًا جديدًا"، أو "قوة حرس حدود تقليدية"، إنما تخطط لتشكيل "قوة أمنية حدودية".

وأوضح باهون في تصريحات له بأن بلاده تهدف من وراء تشكيل تلك القوة إلى "زيادة الأمن من أجل عودة النازحين، ولضمان عدم ظهور تنظيم داعش مجددًا في المناطق المحررة وغير الخاضعة لسيطرة أحد".

وحول مواصلة بلاده تدريب القوات الأمنية المحلية في سوريا، زعم المتحدث أن "القوة المدربة ستسهل إجراءات عودة الاستقرار، وتهيئ الظروف التي من شأنها دعم مسار جنيف (لحل الأزمة السورية) برعاية الأمم المتحدة".

وأضاف "هذه القوة ستحمي الشعب، وتمنع تنفيذ داعش هجمات جديدة ضد الولايات المتحدة وحلفائها وشركائها، في وقت يتم فيه انتظار الوصول إلى حل للحرب في سوريا".

وعن الانتقادات التركية للمساعي الأمريكية، أكد باهون شفافية بلاده مع أنقرة بخصوص جهودها في سوريا للتغلب على داعش، وإدراكها لمخاوف تركيا المتعلقة بالأمن، مضيفاً "سنقف إلى جانب جهود حلفائنا بحلف شمال الأطلسي (ناتو) في مكافحة الإرهاب".


اقرأ أيضاً| البنتاغون ينفي دعمه لتنظيم ب ي د الإرهابي 


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com