هل تحتاج إلى "النوتر" في تركيا ..اتبع هذه الخطوات

هل تحتاج إلى "النوتر" في تركيا ..اتبع هذه الخطوات

نيو ترك بوست -

يعتبر"النوتر" الحلقة المهمة في المصادقة على جميع الوثائق وهو عنصر لايستغنى عنه، لذا من الواجب التعرف عن مهامه .

تصبح عقود بيع الأموال غير المنقولة مثل البيوت، والأراضي، ووسائط النقل، الوثائق المترجمة من لغات أجنبية قانونية بعد تصديقها من النوتر, حيث يصادق النوتر على عائدية التوقيع والختم والإشارات للشخص، وترسل باسمهم اعتراضات، وبلاغات وإخطارات، وتصادق على الأوراق المنسوخة بختم طبق الأصل وبالتالي تكسبها القانونية. لذا فإن القضاة لا يرون حاجة للبحث والتدقيق لهذه الوثائق مرة أخرى.

مجال عمل النوتر واسع جداً، حتى أنه لا يمكن الحديث عن حدود لذلك، فهناك حاجة للنوتر في كل مكان يتواجد فيه الانسان والحقوق. ويقوم النوترعند دعوته بأعمال القرعة والاختيار ويحضر الاجتماعات، ويحفظ الأمانات أو الأشياء التي يراد اعطائها لشخص، ويصادق على الدفاتر الممسوكة وفق قوانين الشركة، ينظم الوصايا والوكالات ويحفظ نسخة عنها.


إقرأ أيضا| بدون عناء ..هذا دليلك للبحث عن فرص عمل في تركيا


لا شك بأن دوائر النوتر رغم عدم وجودها في بنية الدولة، فإن الصلاحيات الممنوحة لها توجب عليها مسؤوليات أيضاً. فهي مسؤولة أمام الأشخاص الذين تعرضوا لأضرار بسبب إجراء معاملاتهم بشكل خاطئ أو منقوص. هذه المسؤولية تحت ضمان التأمين نوعاً ما.

الأموال المأخوذة من قبل النوتر ومعظمنا لا نعرف لماذا؟ هي في الحقيقة كبوليصة التأمين مقابل الضمان.

جزء من هذه المبالغ تُجمع في صناديق محلية ثم وطنية وبعدها في صناديق عالمية وتشكل ضمانة كما في شركات التأمين.

في الحقيقة دوائر النوتر لا تربح كثيراً كما يظهر للمتتبع من الخارج، ما عدا ما يدفع لصناديق التأمين يتم أخذ حصة 3% فقط للنوتر والقسم المتبقي يُدفع لدائرة الضريبة.

ويتم دفع الرواتب وكافة نفقات مكان العمل من عائدات حصتها.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com