يلدريم: 350 ألف لاجئ سيعودون إلى عفرين بعد تحريرها

يلدريم: 350 ألف لاجئ سيعودون إلى عفرين بعد تحريرها

نيو ترك بوست -

 قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، إن نحو 350 ألف لاجئ من أهالي عفرين السورية، والذين تستضيفهم بلاده، سيعودون إلى منازلهم بعد تحرير المنطقة بالكامل من تنظيمي "ي ب ك/ بي كا كا" و"داعش" الإرهابيين.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها يلدريم، يوم الأحد، في مراسم البدء بتصنيع غواصة "Muratreis" (القبطان مراد) في حوض "غولجوك" لبناء السفن بولاية "قوجه إيلي" شمال غربي تركيا.

وأضاف إن عملية "غصن الزيتون" انطلقت بهدف إنقاذ ما يقارب 500 ألف سوري من "العرب والأكراد والتركمان وبقية المكونات"، من الإرهابيين وضمان أمنهم واستقرارهم، إضافة إلى حماية المواطنين الأتراك.


أقرأ أيضاً| آمال بالعودة حديث السوريين لعملية غصن الزيتون 


وأكد رئيس الوزراء، عودة عشرات آلاف اللاجئين السوريين إلى المناطق المحررة من الإرهابيين في إطار عملية "درع الفرات"، في أغسطس/ آب 2016 ومارس/ آذار 2017، كما لفت إلى عودة ما يقارب 160 ألف طفل إلى مدارسهم في تلك المناطق.

وأوضح يلدريم أن بلاده هي الدولة الوحيدة التي تكافح "داعش" و"بي كا كا" الارهابيين بالمعنى الحقيقي.

وفي 20 يناير/كانون ثان الماضي، أطلقت قوات الجيش التركي عملية "غصن الزيتون" العسكرية، ضد إرهابيي (بي كا كا/ب ي د/ي ب ك) و(داعش) في مدينة عفرين شمالي سوريا، وقد أكدت حرصها على اتخاذ كافة التدابير اللازمة للحيلولة دون إلحاق أضرار بالمدنيين.

وتسعى تركيا من وراء هذه العملية إلى إرساء الأمن والاستقرار على حدودها وفي المنطقة، وذلك في إطار حقوقها النابعة من القانون الدولي، وقرارات مجلس الأمن حول مكافحة الإرهاب وحق الدفاع عن النفس، المشار إليه في المادة 51 من اتفاقية الأمم المتحدة، مع احترام وحدة الأراضي السورية.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com