أقداغ :ينفي وجود مؤشرات تدل على حدوث موجة هجرة جديدة في سوريا

أقداغ :ينفي وجود مؤشرات تدل على حدوث موجة هجرة جديدة في سوريا

نيو ترك بوست -

نفى نائب رئيس الوزراء التركي رجب أقداغ وجود أي مؤشرات تدلل على احتمالية حدوث هجرة جديدة من الجانب السوري إلى تركيا.

وقال أقداغ خلال مشاركته في اجتماع المحرّرين لدى وكالة الأناضول، صباح اليوم الأربعاء ليس هناك أي مؤشرات أولية تتعلق باحتمالية حدوث موجة هجرة جديدة من الطرف السوري نحو تركيا منوهاً أن تركيا أصبحت دولة متمرسة ولديها خبرة في التعامل مع موجات الهجرة الحديثة عند حدوثها .

مؤكداً أن بلاده تعي تماماً كيف يتم التعامل مع موجات الهجرة الجديدة وتقوم دائماً بالاستعدادات اللازمة في هذا الإطار.

وقال أقداغ قمنا بإنشاء مساحات قادرة على استيعاب هجرة حوالي 200 ألف شخص في منطقة إدلب السورية والمناطق المحررة ضمن عملية “درع الفرات”.

جدير ذكره أنه خلال الفترة ما بين أغسطس/ آب 2016 ومارس/ آذار 2017 قام الجيش التركي بتنفيذ عملية “درع الفرات” شمالي سوريا بالتعاون مع الجيش السوري الحر.

وبين نائب رئيس الوزراء أن التوقعات تشير إلى عودة اللاجئين السوريين في تركيا إلى بلادهم بعد نجاح عملية “غصن الزيتون” في منطقة “عفرين” السورية.

ومنذ 20 يناير/ كانون الثاني الماضي، يستهدف الجيشان التركي و”السوري الحر”، ضمن عملية “غصن الزيتون”، المواقع العسكرية لتنظيمي “داعش” و”ب ي د/ي ب ك/بي كا كا” الإرهابيين، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار.


أقرأ المزيد | تركيّا تقرّر إنشاء قناة الهجرة الخاصة بالمهاجرين لديها 


وتطرق نائب رئيس الوزراء إلى قضية اخلاء السلطات التشيكية سبيل الزعيم السابق لتنظيم (ب ي د) الإرهابي، صالح مسلم.

مبيناً أن تركيا عازمة على متابعة الإجراءات القانونية فيما يخص هذه القضية، وقال أقداغ هذا الشخص متهم بالإرهاب وينبغي تسليمه إلى تركيا.

لافتاً أن الجانب التركي يتنظر تسليمة بموجب القانون الدولي والاتفاقيات الثنائية.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com