التزلج والاستشفاء يجتمعان في جبل مراد بولاية كوتاهية

التزلج والاستشفاء يجتمعان في جبل مراد بولاية كوتاهية

في قضاء كديز بولاية كوتاهية غربي تركيا، ينتصب "جبل مراد" أحد أهم المقاصد السياحية الشتوية في البلاد، حيث تجتمع متعة التزلج على الثلج والاستشفاء بالمياه الكبريتية الدافئة في مكان واحد.

يعتبر جبل مراد أعلى مرتفع في منطقة الأناضول الداخلية، إذ يصل ارتفاعه إلى 2300 م، ويبلغ طول مضمار التزلج 1500 متر، ويشكل حدودا طبيعية مع ولاية أوشاق.

ونظراً لارتفاع معدل الثلوج التي تهطل على منحدرات جبل مراد، فإنه يعتبر أنسب الأماكن لممارسة رياضة التزلج، على الثلج، ويحمل الجبل الرقم 22 من بين مراكز التزلج الطبيعية في عموم تركيا.

ويستقبل الجبل الواقع على بعد 25 كيلو مترا من مركز قضاء كديز، آلاف السياح المحليين والأجانب سنوياً.

يقول رئيس بلدية كديز محمد علي صاري أوغلو"إنّ جبل مراد هو أعلى جبل في المنطقة، وذكر في كتاب سياحت نامه للرحالة أوليا جلبي، وعلى ارتفاع 1500 متر توجد ينابيع مياه دافئة، وقربها شقق سكنية للسياح، وفي القسم الأعلى من الجبل، مضامير التزلج، المهيأة على مدار 4 أشهر في العام".

وأضاف بأن الجبل "من المقاصد السياحية الشتوية القليلة في تركيا التي تقدم متعة التزلج على منحدراتها بالإضافة إلى الاستجمام والاستشفاء بالمياه الكبريتية الدافئة".

وأشار صاري أوغلو، إلى الاستثمارات الضخمة في جبل مراد الذي يجذب السياح بمناظره الطبيعية الخلابة، لتوفير بنية تحتية قادرة على استقبال عدد كبير من السياح.

وأكد بأن الوافدين إلى ذلك المكان السياحي سيجدون "الهواء العليل في الغابات، والمياه الكبريتية الدافئة، ومركز للتزلج في أعلى المرتفعات وأجملها في منطقة بحر إيجه".

كما يقصد السياح جبل مراد لوفرة المياه الكبريتية (تبلغ حرارتها 43 درجة مئوية)؛ لأغراض الاستجمام و الاستشفاء، إذ تساعد في علاج "أمراض العصر" كالضغط النفسي، والروماتيزم (التهاب المفاصل) وأمراض الجلد.


اقرأ أيضاً| جبل كارتبه التركي يجذب السياح في الشتاء 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com