متحف بستوكهولم يتزين بلوحات السلطان العثماني "محمد الرابع"

متحف بستوكهولم يتزين بلوحات السلطان العثماني "محمد الرابع"

نيو ترك بوست -

حازت لوحات السلطان العثماني "محمد الرابع" التي رسمت قبل 361 عاماً على اهتمام كبير من قبل زوار متحف “نورديسكا” في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وعكست اللوحات العشرين لتي تصوّر رحلات صيد السلطان التاسع عشر من السلاطين العثمانيين، محمد الرابع ثقافة الدولة العثمانية ومملكة السويد.

يشار إلى  أن اللوحات المعروضة كانت بمثابة درر في المتحف وتمكنت من ابراز الثقافتين التركية العثمانية والسويدية بحسب ما ورد عن مديرة متحف نورديسكا، أولا كارين فاربرغ.

وأضافت كارين فاربرغ خلال حديثها مع الأناضول قائلة :"أن هذه اللوحات التي تصور رحلات صيد السلطان محمد الرابع لا يمكن أن تقدر بثمن".

كما أشارت إلى أن اللوحات العشرين تحمل اسم “رحلة الصيد الملكية لصاحب الجلالة السلطان محمد قام برسمها كلايس رالامب، الذي شغل منصب سفير ملك السويد كارل العاشر غوستاف إلى الآستانة (إسطنبول) عاصمة الدولة العثمانية آنذاك.

وقالت كارين فاربرغ :"المتحف لدية صلاحية بعرض اللوحات بموجب اتفاقية مع العائلة، وذكرت أن خمسة من هذه اللوحات تعود ملكيتها إلى المتحف الذي قام بشرائها عام 1988 خلال مزاد علني، في حين بينت أن الخمسة عشر لوحة الأخرى تعود ملكيتها لأسرة رالامب.

كما نبهت كارين فاريرغ إلى أنه طبقاً للبحوث التي أجريت عام 2003 تشير إلى أن اللوحات الزيتية تم رسمها في مملكة السويد، منوهه أن أبعاد اللوحات 20 تتراوح ما بين 122 سنتيمترًا للعرض، وفي حين يتراوح الطول ما بين 133 و203 سنتيمترًا.

وأوضحت خلال حديثها أن اللوحات تصوّر فخامة الموكب الذي كان يرافق السلطان محمد الرابع في رحلات الصيد التي كان يجريها إلى أدرنة (ولاية شمال غربي تركيا) في خريف 1657.

وأشارت في ختام حديثها إلى أن عام 2006 جرى عرض اللوحات العشرين في تركيا.


إقرأ المزيد| سلاطين عثمانيين 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com