مدرسة في تركيا لا تعتمد على الجرس وتنتهج هذه الخطة

مدرسة في تركيا لا تعتمد على الجرس وتنتهج هذه الخطة

نيو ترك بوست -

خرجت ثانوية العلوم الاجتماعية في مدينة طرابزون التركية عن التقليد وصممت تجربة جديدة يعيشها الطلبة بعيدا عن رنات الجرس التقليدي والحديث.
ارتبط صوت الجرس خلال العقود الماضية بالمدرسة والصف الدراسي، وأصبح رمزا لبداية الدروس وإشاعة أجواء التعليم في المجتمع.
لكن ثانوية العلوم الاجتماعية في مدينة طرابزون التركية خرجت عن هذا التقليد، وصممت تجربة جديدة يعيشها الطلبة بعيدا عن رنات الجرس التقليدي والحديث.
فمنذ 8 سنوات لم يسمع طلبة هذه الثانوية صوت الجرس، وفقا لتجربة ناجحة طبقها مدير المدرسة تقضي بعدم استخدام الجرس لتنبيه الطلاب ببداية الدروس، ليعتمدوا بدلا من ذلك على أنفسهم في الالتزام بالمواعيد والدخول للصف المدرسي.

 


إقرأ أيضا/ "أتراك المهجر" يدعمون اللغة التركة في 4 دول عربية


وحققت هذه التجربة نجاحا كبيرا وساهمت في زيادة ثقة الطلاب بأنفسهم ورفع مستواهم الأكاديمي، وجعل المدرسة في مقدمة المدارس التركي على المستوى العلمي والثقافي.
وقال مدير المدرسة زكريا أبانوز أوغلو “كان هدفنا من ذلك رفع مستوى المسؤولية لدى طلابنا، وتنمية مهارة التحكم في أوقاتهم بأنفسهم”.
وحول تقبل الطلاب للفكرة، قال أبانوز أوغلو “لم نواجه أي مشكلة في انتظام الدوام، على الرغم من استغراب طلابنا وأساتذتنا الجدد من ذلك في البداية، إلا أنهم يعتادون عليه بسرعة ويتبنونه “.
وأشار أبانوز أوغلو إلى أن الفكرة ساهمت في تخفيف مستوى الضوضاء في المدرسة. وأن هذا التطبيق يصل تأثيره إلى حياة الطلاب الاجتماعية بعد المدرسة وينظم أوقاتهم بشكل دائم.

 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com