قفزة نوعية في الاستثمارات التركية في الجزائر تخلق 34 ألف فرصة عمل

قفزة نوعية في الاستثمارات التركية في الجزائر تخلق 34 ألف فرصة عمل

نيو ترك بوست -

أكد مدير الوكالة الجزائرية لتطوير الاستثمار عبد الكريم منصوري أن بلاده تتصدر قائمة المستثمرين الأجانب في الجزائر من حيث القيمة المالية وعدد الوظائف التي وفرتها تلك الاستثمارات.

وأشار منصوري إلى أن الوكالة رصدت 140 مشروعاً مسجلاً في إطار استثمارات تركية في الجزائر لافتاً أن هناك ما يقرب من 94 مشروعاً تم تجسيدها على أرض الواقع.

وخلال السنوات الأخيرة رفعت تركيا من وتيرة استثماراتها في الجزائر حيث ناهزت الاستثمارات التركية في الجزائر 4.5 مليارات دولار حالياً بحسب المصادر التركية

وبحسب خبراء الاقتصاد قالوا إن هذا الزخم في الاستثمارات ساهم في تعزيز النمو الاقتصادي لتركيا بشكل كبير

كما خلقت هذه الزيادة أكثر من 34 ألف وظيفة.


إقرأ المزيد| اجتماع رجال أعمال تركيا في الجزائر من أجل مشاريع 


وبحسب المنصوري قال إن القيمة المالية للاستثمارات التركية المسجلة لدى الوكالة الحكومية الجزائرية لتطوير الاستثمار 474 مليار دينار ما يعادل نحو 4.5 مليار دولار.

وأشار إلى أن بلاده تأتي في المركز الأول على قائمة المستثمرين الأجانب في الجزائر من حيث الحجم المالي للمشاريع.

وقال أن تركيا استطاعت أن تحتل الصف الأول من حيث عدد المناصب التي تم خلقها في إطار استثماراتها.

من جهته المحلل وأستاذ الاقتصاد بجامعة البليدة الحكومية، كمال رزيق، أكد أن العلاقات السياسية المتميزة بين البلدين هي من رفع من سقف الاستثمارات التركية في الجزائر.

موضحاً أن العلاقة التي تربط البلدين قائمة على الصدق وبعيدة عن النفاق.

وبين خلال حديثه أن الاستثمارات التركية في الجزائر كسرت الصورة النمطية للأجانب نحو الجزائر، التي لطالما اعتبروها سوقًا فقط للربح وليس للشراكة”.

وكشف خلال حديثه أن الاستثمار التركي تمكن من تحقيق أرقام قياسية خلال 3 أو 4 سنوات الأخيرة.

وتتركز الاستثمارات التركية في عدة مجالات ومن بين الاستثمارات التركية الرائدة في الجزائر يبرز مصنع النسيج وغزل القطن بمحافظة غليزان (غرب) باستثمار بلغ 1.5 مليار دولار بين شركة “تايبا” التركية ومجمع شركات حكومية جزائرية، والذي يوصف بأنه الأكبر من نوعه في إفريقيا.

وبحسب تصريحات مسؤولين جزائريين قالوا إن المشروع ساهم في خلق 25 ألف وظيفة بحلول 2020، كما وفر حاجة البلاد من النسيج والملابس وتصدير 60 % .

وقالت ذات المصادر أن المصنع سينتج ما يقرب نحو 44 مليون متر من خيط النسيج، و12 ألفًا و200 طن من الغزل، و30 مليون قطعة من الألبسة (سراويل وقمصان)، وذلك عند استلامه عام 2020م.

كما ذكرت المصادر أنه سيتم توجيه 60% من إنتاجه نحو التصدير.

جدير ذكره أن هذا المشروع دخل مرحلة أولية للإنتاج منتصف مارس/ آذار الماضي، بمعدل 20 طنًا في اليوم، على أن يصل لاحقًا إلى 60 طنًا على مدار 24 ساعة.

 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com