تطوير جهاز لكشف الكوكايين عن طريق النفس

تطوير جهاز لكشف الكوكايين عن طريق النفس

نيو ترك بوست -

صمم باحثون أمريكيون رقاقة منخفضة التكلفة يمكنها اكتشاف الكوكايين في دقائق، من خلال تحليل النفس.

يقول الفريق إن الرقاقة الجديدة يمكنها فقط تحليل المواد المستخرجة من عينات الدم والنفس والبول واللعاب من خلال عملية تنقية، ويمكن تطويرها إلى جهاز محمول لتحليل النفس، للكشف عن الكوكايين، ومعرفة ما إذا كان الشخص يتعاطى المخدرات.

وتستخدم تقنية "مطيافية رامان ذات السطح المحسن"، المعروفة اختصارا بـ "سيرس" (Sers) للكشف عن كثير من المكونات الكيميائية، وعادة ما تكون الرقائق التي توظف تك التقنية باهظة الثمن.

وبهذا الصدد، قال الباحث نان تشانغ، من جامعة بوفالو في نيويورك، إن "الرقائق المستخدمة في طريقة سيرس عادة ما تنتج عبر طرق باهظة الثمن".

وأضاف "صنعنا رقاقتنا من خلال تجميع طبقات رفيعة ومتنوعة من المواد على ركيزة زجاجية، تتميز بفعالية من حيث التكلفة، وتتلاءم من حيث الإنتاج على نطاق صناعي".

وأوضح بأن الرقاقة بداخلها مادة عازلة تقع بين مرآة فضية وطبقة مصنوعة من جسيمات متناهية الصغر من الذهب والفضة.

وبيّن إنه عند وضع مادة مثل الكوكايين على سطح الرقاقة يظهر ضوء "مبعثر" في شكل أنماط يمكن التعرف عليها، تكون بمثابة بصمات أصابع، لتكشف ما بداخل هذه المادة.

وأكد الباحثون أن الرقاقة تتمتع بفترة صلاحية طويلة، واكتشفوا أنها تعمل بصورة جيدة بعد تخزين دام 12 شهرا.

ومن خلال تطوير تلك الرقاقة، من المنتظر إنتاج جهاز اختبار محمول للكشف عن الكوكايين.


اقرأ أيضاً| الأمم المتحدة تصدر قائمة بأكثر 20 دولة استهلاكاً للكوكايين 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com