أنقرة ترد على حكم القضاء الأمريكي بحق "أتيلا"

أنقرة ترد على حكم القضاء الأمريكي بحق "أتيلا"

نيو ترك بوست -

أصدر القضاء الأمريكي أمس الأربعاء ، الحكم بالسجن 32 شهرا على محمد هاقان أتيلا، المصرفي والنائب السابق لرئيس بنك خلق التركي الحكومي .

جاء ذلك بزعم مشاركته في مؤامرة لمساعدة إيران على تفادي عقوبات أمريكية، فيما قالت أنقرة إنه بريء من الإدانة التي وجهت إليه، وأن المحاكمة مسيسة.

وقد تسببت القضية في توتر العلاقات الدبلوماسية بين الولايات المتحدة وتركيا.

وفي السياق ذاته قالت الخارجية في بيان لها، أمس الأربعاء ، أن المحكمة الأمريكية اعتمدت على أدلة مزيفة وكاذبة لعناصر تنظيم "غولن" الإرهابي خلال فترة المحاكمة، مبينة إن "الاعتماد خلال فترة المحاكمة على أدلة مزورة وكاذبة أُعدت من قبل عناصر تنظيم غولن الإرهابي، قضى على مشروعية المحاكمة، ودمّر نزاهتها ومصداقيتها".

وبحسب القرار فإن أتيلا، المسجون منذ 14 شهرا، حصل على عقوبة سجن لمدة 32 شهرا، مع إسقاط الأشهر التي ظل فيها مسجونا من المدة المذكورة، إلا أن محاميي المصرفي التركي أعلنوا أنهم سيعترضون على القرار أمام محكمة الاستئناف.


إقرأ المزيد| وزير العدل التركي يفسر الانتهاكات القانونية بشأن أتيلا


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com