شيمشك يؤكد انخفاض التضخم خلال النصف الثاني من 2018

شيمشك يؤكد انخفاض التضخم خلال النصف الثاني من 2018

أكد نائب رئيس الوزراء التركي، محمد شيمشك، اليوم الأربعاء، بدء انخفاض معدل التضخم في تركيا مع حلول النصف الثاني من العام الحالي.

وقال شيمشك خلال مشاركته في برنامج على قناة "تي أر تي" الإخبارية التركية، "سيبدأ التضخم في الانخفاض اعتبارا من النصف الثاني من العام الجاري".

واعتبر أن مكافحة التضخم وخفضه من أجل تحقيق نمو اقتصادي مرتفع، أمر بالغ الأهمية بالنسبة للحكومة التركية، مؤكداً أنهم يبذلون كافة الجهود لتحقيق أهدافهم.

وتطرق نائب رئيس الوزراء إلى الوعود الانتخابية التي تعهد بها حزب العدالة والتنمية، قائلاً إنه في الوقت الذي تبلغ فيه التكلفة الإجمالية لتلك الوعود الاقتصادية، أقل من 30 مليار ليرة (ما يعادل 6.5 مليارات دولار)، يبلغ "معدل الوعود الاقتصادية لأحزاب المعارضة هو 10 أضعاف وعودنا.. والمشكلة تكمن هنا، فهذا أمر بعيد عن الواقع وعن التطبيق".

وبين شيمشك خلال مشاركته إنجازات حزب العدالة والتنمية خلال فترة حكمه، قائلاً "باشرنا في استثمارات لتقليل عجز الحساب الجاري، بمعدل 19 مليار دولار على المدى المتوسط، وسنزيل مشكلة العجز، وخفضنا عجز الميزانية، وعززنا النظام المصرفي والمالية العامة، وخفضنا التضخم من 70 الى 10 بالمائة".

وأشار إلى مواصلة الحزب بذل الجهود اللازمة لتحقيق أهدافه فيما يتعلق بالحد من الاعتماد على الخارج، خاصة في مجالات الصناعات الدفاعية والطاقة.

وفي 28 أبريل/نيسان الماضي، أقر البرلمان التركي بأغلبية الأعضاء، مقترحا لحزبي "العدالة والتنمية"، و"الحركة القومية"، بإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في 24 يونيو المقبل، بدلا من نوفمبر/تشرين الثاني 2019. 

ويتنافس في الانتخابات الرئاسية المقبلة، كل من رجب طيب أردوغان، رئيس الجمهورية الحالي مرشح "تحالف الشعب" (يضم أحزاب العدالة والتنمية والحركة القومية والوحدة الكبرى والدعوة الحرة)، و "مُحرّم إينجَه" مرشح حزب الشعب الجمهوري، و"دوغو برينجيك" رئيس حزب الوطن، ومرَال أقشَنر رئيسة "حزب إيي"، وصلاح الدين دميرطاش الرئيس المشارك لحزب الشعوب الديمقراطي، و"تَمَل قره ملا أوغلو" رئيس حزب السعادة، بينما تتنافس ثمانية أحزاب سياسية في الانتخابات البرلمانية. 


اقرأ أيضاً | البنك الدولي: نمو الاقتصاد التركي بنسبة 4.5% في 2018 


لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com