مساعٍ تركية لفرض رسوم إغراق على شركات أمريكية

مساعٍ تركية لفرض رسوم إغراق على شركات أمريكية

تدرس أنقرة عدداً من القرارت لفرض رسوم إغراق تجاري على شركات أمريكية، واتخاذ مزيد من الإجراءات المشددة عليها، رداً على قرار واشنطن فرض رسوم إضافية على واردات الألمنيوم والصلب.

ومنذ أوائل مارس/آذار الماضي، تفرض واشنطن رسوماً إضافية بنسبة 25% على واردات الحديد والصلب و10% على الألومنيوم.

وبهذا الصدد، قال وزير الاقتصاد التركي نهاد زيبكجي، الخميس، إن بلاده  تدرس فرض رسوم إغراق تجاري على شركات أمريكية عملاقة تسببت "بمنافسة غير عادلة عبر تلقيها دعما وإعانات كبيرة من الدولة".

وستعلن وزارة الاقتصاد أسماء المنتجات والشركات الأمريكية التي تتسبب بالتنافس غير العادل بعد إجراء مشاورات مع الحكومة..

وأكد وزير الاقتصاد مواصلة بلاده اتخاذ إجراءات لمواجهة قرار الولايات المتحدة فرض رسوم على وارداتها من الفولاذ والألومنيوم القادمة من الاتحاد الأوروبي والمكسيك وكندا، قائلاً إن بلاده "اتخذت بعض القرارات تجاه استيراد منتجات مثل الصويا والقطن واللوز والجوز والأرز من الولايات المتحدة".

كما أكد عزم بلاده تشديد تلك الإجراءات واتخاذ المزيد أيضاً خلال الفترة القريبة القادمة، كرد طبيعي على إجراءات مماثلة من قبل الولايات المتحدة، وذلك بهدف الضغط على واشنطن ودفعها إلى التراجع عن الرسوم التي فرضتها.

ووفق بيانات مؤسسة الإحصاء التركية، فإن قيمة صادرات البلاد من الصلب والمواد المصنوعة منه، خلال العام الماضي بلغت 13.8 مليار دولار، منها 9% تصدر إلى الولايات المتحدة.

وبحسب بيانات إدارة التجارة الدولية، التابعة لوزارة التجارة الأمريكية، فإن الولايات المتحدة حلّت في المرتبة الأولى عالمياً باستيراد الصلب، من خلال استيرادها 34.6 مليون طن منه في العام 2017، بزيادة بلغت 15% عن العام الذي قبله.

وجاءت كندا في مقدمة الدول التي استوردت منها الولايات المتحدة أكبر نسبة من الصلب، وبلغ حجمها 5.8 ملايين طن، بنسبة 17% من إجمالي واردات واشنطن من هذا المعدن.

تلت كندا بنسبة البرازيل بنسبة 14%، ومن ثم كوريا الجنوبية بـ10% بعدها المكسيك بـ9% وروسيا بـ8%، فيما جاءت تركيا في المرتبة السادسة بنسبة 6%.


اقرأ أيضاً | زيادة بــ 13.2% في قطاع إنتاج الصلب الخام بتركيا 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com