أوروبا تستعد لاستقبال الغاز عبر مشروع "السيل التركي"

أوروبا تستعد لاستقبال الغاز عبر مشروع "السيل التركي"

نيو ترك بوست -

كشفت الشركة الروسية"غازبروم" المتخصصة في الغاز الطبيعي، أمس الخميس، عن استعداد الشركات الأوروبية لاستقبال الغاز الطبيعي عبر مشروع "السيل التركي".

وقال نائب رئيس مجلس إدارة الشركة ألكسندر مدفيديف، في مؤتمر صحفي، بمدينة سان بطرسبورغ الروسية، إن الشركات الأوروبية بدأت تحضيراتها لاستقبال الغاز الروسي القادم عبر مشروع "السيل التركي".

وشدد مدفيديف على ضرورة رفع بعض أنظمة نقل الغاز الطبيعي في أوروبا من قدراتها لاستيعاب غاز "السيل التركي".

وأشار خلال تصريحاته إلى توقيع "غازبروم" مع شركة خطوط الأنابيب الحكومية التركية "بوتاش"، بروتوكولا حول مد القسم البري من أنبوب "السيل التركي" إلى أوروبا.

وأفاد ميدفيديف بأن ضخ الغاز الطبيعي عبر أنابيب "السيل التركي" سيبدأ قبل نهاية العام القادم، قائلاً "بدء ضخ الغاز يعتمد على عدة عوامل، منها جاهزية المقطع البحري، وموعد جهوز منظومة الغاز التركية لاستقبل الغاز من روسيا عبر "السيل التركي"، و "سيتم قبل نهاية 2019 وبلا أدنى شك".

وأوضح مدفيديف بتقدم بلغاريا بطلب مد أنبوب الخط الثاني من السيل التركي إلى أوروبا عبر أراضيها، وأردف قائلاً  "لا نتشاور في الوقت الحالي على عبور مسار الخط الثاني من السيل التركي عبر الأراضي البلغارية".

ويقوم مشروع التيار التركي على بناء خطين رئيسيين لأنابيب نقل الغاز، تصل طاقة كل منهما إلى 15.75 مليار متر مكعب من الغاز سنويا، الخط الأول مخصص لتوريد الغاز مباشرة إلى السوق التركية، أما الآخر مخصص لتوريد الغاز عبر الأراضي التركية إلى الدول الأوروبية، ما يمسح بتأمين إمدادات الغاز الروسي ليس إلى تركيا فقط، بل وللمستهلك في جنوب شرقي أوروبا.

ويمتد الخط، الذي يبلغ طوله 930 كلم، من مدينة "أنابا" الروسية إلى بلدة "قيي كوي" بولاية "قرقلر ايلي" شمال غربي تركيا، وتبحث روسيا في خيارات مد  مسارات الأنبوب الثاني بعد تركيا، عبر بلغاريا وصربيا أو اليونان وإيطاليا.


اقرأ أيضاً | غازبروم تتعاقد مع تركيا بشأن الخط الثاني لمشروع "التيار التركي" 


 

 

 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com