رئتان صناعيتان تساهمان في تنفس الخُدَّج بشكل طبيعي

رئتان صناعيتان تساهمان في تنفس الخُدَّج بشكل طبيعي

نيو ترك بوست -

يعاني الكثير من الأطفال الخدج من مشاكل في الجهاز التنفسي، نظراً لأن اكتمال نمو الرئتين يتم في مراحل متأخرة من الحمل، ما يستدعي استخدام مركبات خاصة مكونة من الغازات والأوكسيجين بدلاً من الهواء للإبقاء على المواليد حديثي الولادة على قيد الحياة.

ومؤخراً، ابتكر فريق علماء من كندا وألمانيا رئتين اصطناعيتين خارجيتين مزودتين بمسامات دقيقة تعمل على الوجهين وتغذي الدم بالأوكسيجين، وتسمح بمرور الدم بحرية فيها وليس من خلال مضخات (تعاني عادة من تغيرات في ضغط تدفق الدم).

ووفق ما نشرته مجلة "Biomicrofluidics" فإن الرئتين الصناعيتين تتميزان بأدائهما شبه الطبيعي، حيث تضخان الدم إلى جسم الخدّج بالكمية اللازمة مع إبقائه متجانسا، كما تسمحان باستخدام الهواء بدلا من المركبات الخاصة المكونة من الغازات والأوكسيجين.

ويؤكد الباحثون بأن ابتكارهم لديه القدرة على تلبية جميع المتطلبات اللازمة لجسم المولود.

ويعتزم الفيزيائيون اختبار مواد أخرى لتحسين استقرار التصميم وتقليل الفرق بين ضغط المدخل والمخرج لتقليل الحمل على جسم الطفل.


اقرأ أيضاً | مشاكل التنفس عند حديثي الولادة 


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com