فضيحة فيسبوك تعرضها لغرامة مالية

فضيحة فيسبوك تعرضها لغرامة مالية

تعتزم مفوضة تنظيم المعلومات في بريطانيا، إليزابيث دنهام ، فرض غرامة على شركة فيسبوك، بسبب "فضحية" انتهاكات قانون حماية البيانات .

 كما يجري مكتب دنهام التحقيق في كيفية حصول "شركة كمبردج أناليتيكا" للاستشارات على بيانات ملايين المستخدمين بطريقة غير سليمة.

في السياق ذاته تم استجواب الرئيس التنفيذي لفيسبوك، مارك زوكربرغ ، من قبل مشرعين أميركيين ومشرعين من الاتحاد الأوروبي حول كيفية حصول كمبردج أناليتيكا على بيانات 87 مليونا من مستخدمي فيسبوك بطريقة غير سليمة من خلال باحث.

وعلى الصعيد ذاته نقلت رويترز عن دنهام قولها في إفادة عن مستجدات التحقيق الذي تجريه في استخدام تحليل البيانات من قبل حملات سياسية إنها تعتزم تغريم شركة فيسبوك 500 ألف جنيه إسترليني (663850 ألف دولار).

وأوضحت دنهام أن فيسبوك انتهكت القانون لتقاعسها عن حماية بيانات المستخدمين، ولأنها لم تكن واضحة بخصوص كيف تمكن آخرون من الاستفادة من البيانات على منصتها.

وتابعت دنهام : "التقنيات الحديثة التي تستخدم تحليلات البيانات لاستهداف الأفراد تعطي جماعات الحملات (السياسية) القدرة على الاتصال بالناخبين الأفراد. لكن ذلك لا يجوز أن يكون على حساب الشفافية والنزاهة والامتثال للقانون".

ويذكر أنه بوسع فيسبوك أن ترد على المفوضة قبل صدور قرار نهائي، وقالت إنها تراجع التقرير وسترد قريبا.


أقرأ ايضاً|دراسة تؤكد فعالية الأسماك الدهنية للوقاية من السرطان 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com