إنجلترا وبلجيكا...صراع على برونزية المونديال بعد ضياع اللقب

إنجلترا وبلجيكا...صراع على برونزية المونديال بعد ضياع اللقب

يلتقي المنتخب الإنجليزي نظيره البلجيكي، غداً السبت، في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع في مونديال روسيا لكرة القدم، على ملعب "كريستوفسكي" بمدينة سانت بطرسبيرغ.

ويتطلع كلا المنتخبان إلى الحصول على مركز شرفي بالمونديال الروسي بعد خسارتهما في نصف النهائي وإضاعة حلم الحصول على لقب بطل العالم لكرة القدم.

كان المنتخب الإنجليزي قد أُقصي عن المنافسة على اللقب بعد خسارته أمام كرواتيا (1-2) في الدور نصف النهائي، فيما أقصت فرنسا بلجيكا (1-0) في الدور ذاته.

وعلى الرغم من صدمة "عدم التأهل للمباراة النهائية" التي يعيشها المنتخبان، إلا أنهما يتطلعان إلى اقتناص المركز الثالث والميدالية البرونزية الشرفية.

ويمتلك مدرب المنتخب الانجليزي غاريث ساوثغيت مجموعة من أبرز اللاعبين، جوردان بيكفورد وكايل واكر وإريك دير وجون ستونز وغاري كاهيل وترنت ألكساندر أرنولد وهاري ماغواير وجيسي لينغارد وفابيان ديلف وديلي آلي وهاري كين ورحيم سترلينغ وجيمي فاردي وماركوس راشفورد.

وفي المقابل لدى المدرب البلجيكي روبيرتو مارتينيز وفرة من اللاعبين المحترفين، أبرزهم تيبو كورتوا وتوبي ألدرفايريلد وفينسينت كومباني وتوماس مونييه وأكسيل فيتسل وكيفين دي بروين ومروان فلايني وإدين هازارد وثورغان هازارد وعدنان يانوزاي وموسى ديمبلي ولياندير ديندونكير وروميلو لوكاكو وميتشي باتشوايي.

وفي تاريخ كأس العالم، لعب كلا المنتخبان مرة واحدة على المركز الثالث، ولم يحالفهما الحظ في احتلاله؛ إذ خسرت إنجلترا أمام إيطاليا في مونديال 1990 (1-2)، كما خسرت بلجيكا أمام فرنسا في مونديال 1986 (2-4).

وتعد هذه المواجهة بين المنتخبين الثانية في المونديال الروسي، حيث التقيا بدور المجموعات وانتهت بفوز بلجيكا (1-0)، والرابعة في تاريخ نهائيات كأس العالم، بعد مونديال عام 1954 (4-4) وعام 1990 (1-0) لانجلترا، وفي المونديال الحالي.


اقرأ أيضاً | الديوك الفرنسية تعبر بلجيكا إلى نهائي المونديال 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com