وزير المالية التركي الجديد "براءات البيرق " في سطور

وزير المالية التركي الجديد "براءات البيرق " في سطور

براءات البيرق هو رجل أعمال وسياسي تركي ولد في الأول من يناير/كانون ثاني 1978 في مدينة إسطنبول، نشأ في أسرة ثرية معروفة في مجال المال والأعمال، وتمتلك مجموعة شركات "شاليق" القابضة ، ويعود أصول أبويه إلى مدينة طرابزون.

حصل براءات على شهادة الماجستير في العلوم المالية والمصرفية من كلية لوبين لإدارة الأعمال في جامعة نيويورك في الولايات المتحدة الأميركية وكانت رسالته بعنوان "تمويل مصادر الطاقة المتجددة".

تزوج براءات البيرق من إسراء ابنة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في يوليو/تموز 2004 ورزق منها بثلاثة أبناء هم محمد عاكف عام 2006 وأمينة ماهينور عام 2009 وصادق عام 2015.

المناصب التي شغلها 
تولى براءات البيرق منصب وزير الطاقة والثروة المعدنية في الحكومة التركية الـ64 التي شكلها أحمد داود أوغلو في نوفمبر/تشرين الثاني 2015،

في العام 2006 مساعدا للمدير العام للشؤون المالية في شركة "تشاليك " .

وشغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة "تشاليك" القابضة بين عامي 2007 و2013 .

وتم تسليمه مؤخراً منصب وزير المالية والخزانة .

أسباب تسليمه منصب وزير المالية بدلاً من شيمشك 

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان " لا أبالي بانتقادات وسائل الإعلام الغربية المتعلقة بعدم تعيين محمد شيمشك، ونحن لا نتصرف حسب الإعلام الغربي في الاقتصاد”.

وأضاف “اخترت ألبيرق كوزير المالية والخزانة لأنه يتمتع بخبرة نظرية وعملية في الشؤون المالية”.

وعن أولوياته قال البيرق

أهم أولويات تركيا الاقتصادية في العهد الجديد، توسيع نطاق عمل البنك المركزي وجعله فاعلا أكثر من أي وقت مضى.

سيعملون مع جميع المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص والمستثمرين والشركاء بتنسيق قوي ومتناسق لخفض معدل التضخم .

الجدير بالذكر أن البيرق لعب دورا مهما في إفشال انقلاب 15 يوليو/تموز 2016، ورغم أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لم يذكره بالاسم، إلا أن كافة التوقعات كانت تشير إلى أن وزير الطاقة والثروة المعدنية براءات البيرق هو المقصود من حديث الرئيس لقناة الجزيرة عن أن "صهره" هو أول من اتصل به وأبلغه بمحاولة الانقلاب عليه من قبل ضباط في الجيش ليل الجمعة 15 يوليو/تموز 2016.


اقرأ أيضاً|هذا ما تعهد به وزير المالية التركي الجديد براءت البيرق 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com