لميس ترد على منتقديها بسبب صورها الفاضحة

لميس ترد على منتقديها بسبب صورها الفاضحة

نيو ترك بوست -

بعد الانتقادات الكثيرة التي تعرّضت لها في اليومين الماضيين، بما في ذلك من عائلتها المقربة، بسبب صورها الأخيرة «غير اللائقة» مع حبيبها في مدينة بودروم التركية, ردّت الممثلة التركية توبا بويوكستون، الشهيرة بدور «لميس» في العالم العربي.

وفي منشور لها على انستغرام وقالت توبا «أعزائي الناس هل تحبون الحكم المسبق كثيرا؟ وهل هذا يحسسكم بانكم أناس أفضل؟ ناجحون أكثر؟ زوج أفضل؟ طفل أفضل؟ أب أفضل؟ أم أهم وأكثر احتراما؟ أم يحسسكم بأنكم بدون ذنب؟ أم تكونون أكثر سعادة في هذه الحياة؟ اذا لطفا استمروا.. أنا أقبل أن أكون مرآة لكم.. محبتي».

وكانت صور جديدة لتوبا مع حبيبها رجل الأعمال التركي أوموت فيرغين، أثارت غضب والديها ومتابعيها الذين اعتبروها «غير لائقة».

وقالت صحيفة Hurriyet التركية إن والدة توبا، هاندان، كانت ترغب في أن تمضي ابنتها عطلتها مع ابنتيها التوأم في منزلها ببودروم، إلا أنها قررت البقاء في الفندق مع أوموت، وهو ما أثار انزعاج والدتها أكثر.


إقرا أيضاIخبر غير سار لعشاق الممثلة لميس


وأشارت الصحيفة إلى أن هاندان كانت ضد هذه العلاقة بين ابنتها توبا وأوموت منذ البداية.

وكان أوموت قد لاحق حبيبته توبا إلى مدينة بودروم الساحلية، ونجح في مصالحتها، وإنهاء الخلافات التي عكرت صفو علاقتهما مؤخراً، بحسب ما ذكرت الصحيفة.

وبدلاً من العودة لإسطنبول لمتابعة أعماله، قرر البقاء معها في إجازتها.

ورصدت عدسات الباباراتزي توبا وأوموت وهما في المنتجع السياحي، حيث نُشرت لهم صوراً عديدة أغضبت والداها واعتبرا أنها تؤثر بصورة توبا أمام ابنتيها.

 

 

 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com