تأسيس مسعود أوزيل لفريق كرة القدم الإلكترونية...أسئلة وأجوبة

تأسيس مسعود أوزيل لفريق كرة القدم الإلكترونية...أسئلة وأجوبة

نيو ترك بوست -

يحضر اللاعب  مسعود أوزيل عن تأسيس فريق كرة قدم إلكتروني بالتعاون مع إحدى وكالات الرياضات الإلكترونية بعد أيام من إعلانه اعتزال اللعب مع المنتخب الألماني.

وعبر تغريدة له على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أعلن لاعب آرسنال الإنجليزي عن تأسيس فريق خاص لكرة القدم الإلكترونية وأعلن مسعود أوزيل أنه بصدد البحث عن لاعبين من جميع أنحاء العالم للانضمام لفريقه. المشروع، الذي أطلق عليه أزويل اسم #teamozil أو فريق أوزيل، جاء بالتعاون مع وكالة eSportsReputation للرياضات الإلكترونية. ومن خلال مشروعه هذا يرغب أوزيل في المساهمة بالنهوض وازدهار الرياضات الإلكترونية.

توقيت إطلاق المشروع لا يعد مناسبًا فحسب لأنه جاء بعد أيام قليلة فقط من موجة الانتقادات التي تلت اعتزال أوزيل اللعب مع المنتخب الألماني وإنما أيضًا لأن إعلان لاعب كرة القدم الدولي عن إطلاق الفريق الإلكتروني الخاص به يوم الخميس الماضي، تزامن مع انطلاق فعاليات تصفيات بطولة كأس العالم لكرة القدم الإلكترونية في العاصمة البريطانية، لندن، والتي يتنافس بها 32 لاعبًا من مختلف أنحاء العالم على لقب أفضل لاعب "فيفا 18".


إقرا أيضاI تقرير: اعتزال أوزيل من المنتخب الألماني يتحول إلى قضية رأي عام ضد العنصرية


تقام بطولة كأس العالم لكرة القدم الإلكترونية تحت رعاية الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وتحظى هذه البطولة في شكلها الجديد بالمزيد من الاهتمام. وتأهل لها 32 لاعبًا من أفضل اللاعبين من جميع أنحاء العالم. ويحصل الفائز على جائزة مالية تعادل 215 ألف يورو.

اللاعب الألماني مشائيل بيتنر، من بوخوم، ضمن أفضل اللاعبين المتأهلين لهذا الحدث. ومن خلال مشاركته في هذه البطولة يريد بيتنر استعراض موهبته في ساحة "The O2"، التي تستوعب نحو 16 ألف متفرج. بيتنر الطالب البالغ من العمر 19عامًا متعاقد حاليًا مع نادي بوخوم، أحد أقدم أندية كرة القدم في ألمانيا.

وفي الموسم المنتهي، أظهر بيتنر من خلال أدائه أنه ينتمي إلى نخبة اللاعبين العالميين. وبعد خمسة انتصارات في خمس مباريات استطاع بيتنر التأهل لكأس العالم والانتقال يوم الخميس بعد التصفيات الأولية إلى جولة أخرى ضمن أفضل 16 لاعبًا، وأصبح جزءأً من رياضة مزدهرة بنجوم جدد.

لاحظ مسعود أوزيل وفريقه الاستشاري أن سوق الرياضات الإلكترونية ينمو بشكل متزايد ويجتذب بالأخص الجمهور اليافع، الذين يطلق عليهم "المواطنون الرقميون"، أي الشباب الذين نشأوا في العصر الرقمي، والذين ينجذبون إلى الرياضات الافتراضية.

ويحظى أوزيل، أشهر الرياضيين الألمان على شبكات التواصل الاجتماعي (أكثر من 72 مليون متابع)، بشعبية لدى هذه الفئة الناشئة. كما أن أوزيل البالغ من العمر 29 عامًا هو أيضًا سفير العلامة التجارية (فيفا) لكأس العالم للرياضات الإلكترونية في العاصمة البريطانية.

ارتباط البطولة باسمه البارز يمثل إضافة لها، وفي الوقت نفسه تمثل تلك البطولة له تصحيحا لصورته التي أصابها تشويش. ويعد هذا المشروع خطوة إيجابية لكل من أوزيل ولنمو الرياضات الإلكترونية، أي أن كلاهما فائز. كما أن الإعلان عن المشروع يمثل الأخبار، التي بات أوزيل بحاجة لها الآن بعد رحيله المثير للجدل عن المنتخب الألماني.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com