نظارة جوجل قد تساعد الأطفال المصابين بالتوحد لفهم تعابير الوجوه

نظارة جوجل قد تساعد الأطفال المصابين بالتوحد لفهم تعابير الوجوه

نيو ترك بوست -

ذكرت دراسة تكنلوجية جديدة، أن الأطفال المصابين بالتوحد قد تتحسن قدراتهم على فهم تعابير الوجوه وتتطور مهاراتهم الاجتماعية باستخدام نظارة جوجل الجديدة مع تطبيق خاص للهواتف الذكية.

وقالت وكالة "رويترز" للأنباء، إن هذه الأداة التجريبية التي تعرف باسم (سوبر باور جلاس) تستخدم ألعابا لمساعدة الأطفال على تمييز الوجوه والانفعالات عند التفاعل مع الأسرة والأصدقاء.

وقال فريق الباحثين في الدراسة، فإن الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد يعانون كثيرا عند تمييز تعابير الوجوه والتواصل بالعينين والتفاعل الاجتماعي، لكن بمقدور الكثيرين التحسن على نحو كبير إذا تعلموا مهارات اجتماعية في الصغر.

وطور الباحثون نظارة (سوبر باور جلاس) وهي أداة تعليمية تعمل ببرنامج يتم تشغيله على نظارة جوجل وهاتف ذكي يعمل بنظام أندرويد.

وتساعد الألعاب مثل (امسك الابتسامة)، و(خمن الانفعال) لأطفال على التعرف على الوجوه والانفعالات من خلال عرض أيقونات للمشاعر بالنظارة أو النطق باسم الانفعال ليسمعه الطفل.

وقدم فريق البحث نظارات تجريبية إلى 14 أسرة قال 12 منها، إنهم لاحظوا زيادة التواصل بالعين لدى أطفالهم، كما انخفضت حدة المرض عند ستة أطفال.

ومع ذلك فالعدد الصغير من المشاركين في الدراسة يعد من أوجه القصور، كما أن الباحثين غير قادرين على تأكيد ما إذا كان سبب التغيرات التي طرأت على الأطفال هو البرنامج أم زيادة إدراكهم أو تركيز الدراسة على التفاعل مع الأصدقاء والأسرة.

ويذكر أن مرض التوحد أو الذاتوية هو أحد الاضطرابات التابعة لمجموعة من اضطرابات التطور المسماة باللغة الطبية "اضطرابات في الطيف الذاتويّ" (Autism Spectrum Disorders - ASD) وظهر في سن الرضاعة قبل بلوغ الطفل سن الثلاث سنوات، على الأغلب.

وتُظهر التقديرات أن 6 من بين كل 1000 طفل في الولايات المتحدة يعانون من مرض التوحد وأن عدد الحالات المشخصة من هذا الاضطراب تزداد باضطراد على الدوام.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com